19 November,2018

عون طمأن الملك عبد الله : صفحة الأزمة الحكومية طويت..

بريخلال اللقاء الذي جمع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين على هامش مؤتمر قمة الدول الاسلامية التي التأمت استثنائياً في اسطمبول الاسبوع الماضي، هنأ العاهل الأردني الرئيس عون على المواقف التي يتخذها منذ إعلان الرئيس الأميركي <دونالد ترامب> ان القدس عاصمة اسرائيل، معتبراً أن هذه المواقف التي وصفها بـ<المتقدمة> تركت صدى ايجابياً لدى الشعب الاردني، إضافة الى ارتياح عارم لدى الفلسطينيين.

وحرص العاهل الاردني على سؤال الرئيس عون عن آخر تطورات الأزمة الحكومية التي نشأت عن إعلان الرئيس سعد الحريري استقالته من الرياض وما رافق ذلك من ملابسات، فأكد رئيس الجمهورية للملك عبد الله الثاني أن صفحة هذه الأزمة طويت وأن الأمور عادت الى طبيعتها واستأنفت الحكومة أعمالها كالمعتاد، وان ما حصل مع الرئيس الحريري ولّد تضامناً عزز الوحدة الوطنية الداخلية وحقق التفافاً شعبياً حول مؤسسات الدولة ورموزها. وأبدى العاهل الاردني ارتياحه لسماع مثل هذه الأخبار.