17 November,2018

عون اعتبر في الإفطار الرئاسي ان معركة مكافحة الفساد أولوية!

 

عونالعنوان الأبرز الذي أطلقه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الإفطار الرئاسي الذي أقامه في قصر بعبدا لمناسبة شهر رمضان المبارك، كان تصميمه على أن تكون أولوية مكافحة الفساد من مهام الحكومة الجديدة وانه سيسهر شخصياً على تحقيق ذلك. ولم يتوان الرئيس عون في الإشارة الى الجهات التي تدعم الفاسدين وتمنع تحقيق الاصلاح المنشود متحدثاً عن ان المعركة ضد الفساد يفترض أن توحد اللبنانيين وصولاً الى إدارة نظيفة نزيهة وشفافة.

ولفت الرئيس عون في كلمته الى ان بعض المؤسسات في الدولة أصبحت <جمهوريات مستقلة في قلب الجمهورية، لا رقابة عليها ولا محاسبة وتدار وكأنها أملاك خاصة>.

تجدر الإشارة الى ان الإفطار الرئاسي غاب عنه هذه السنة بطريرك الروم الارثوذكس يوحنا العاشر يازجي (المنزعج من ترخيص مجلس الوزراء لجامعة القديس جورجيوس في بيروت خلافاً لإرادته)، ورئيس <القوات اللبنانية> سمير جعجع ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس تيار <المردة> النائب السابق سليمان فرنجية فيما حضر نجله النائب طوني، وغاب تيمور جنبلاط لأسباب صحية. واقتصرت الدعوة الرئاسية على النواب الجدد ولم تشمل أي نائب سابق باستثناء الوزراء الحاليين من النواب السابقين.