15 November,2018

علاء وجمال مبارك واللواء سامي عنان وفاروق حسني بين فناني مصر في عزاء محمود عبد العزيز ومشاجرة مع الحراس الشخصيين لعادل إمام  

 

انغام كشف الإعلامي عماد الدين أديب التفاصيل الكاملة التي أودت بحياة الفنان الراحل محمود عبد العزيز، في مقال نشر في جريدة <الوطن المصرية>.

وأشار أديب بوضوح إلى إن ما حدث مع محمود كان بسبب خطأ طبي، حيث قال: <منذ أشهر عدة وبالتحديد في شهر رمضان الماضي بدأت معاناة محمود عبد العزيز بآلام في أسنانه قيل في التشخيص الأول أنها تسوس حاد في الأسنان والأضراس يحتاج لجراحة.. أجريت الجراحة في فرنسا وثبت بعد فترة أن خطأ حدث في استكمال النتائج، مما أدى إلى دخول <فيروسات> إلى أعلى الفك ومنها إلى مؤخرة الرأس>.

 

تواصل المرض

 

وأضاف: <شاهدته مرات عدة في باريس يتألم بشدة من ردود فعل هذه الجراحة إلى الحد الذي كانت تتسرب منه بعض عبارات اليأس من الشفاء من هذا الألم رغم الكمية الهائلة التي كان يتناولها من المسكنات.. ثم تم اكتشاف بعض الأورام قيل إنها محدودة وبدأت رحلته الى فرنسا للمرة الثانية للعلاج ولكن هذه المرة بالكيماوي.. وبعد قرابة 20 جلسة من الكيماوي عاد الى القاهرة ولكن الآلام عاودته.. فأكدت الأشعة المغناطيسية أن السرطان قد انتقل إلى خمسة أماكن رئيسية منها الكبد والرئة والعمود الفقري والمخ>.

اللواء-سامى-عنانواختتم: <باختصار، أبلغ الأطباء في مستشفى <الصفا> ولديه محمد وكريم أن الحالة ميؤوس منها وأن المسألة مسألة وقت وتعهدوا بأن يبذلوا كل الجهود للتخفيف عنه حتى يحين أمر الله.. كما كانت هناك محاولات للبحث عن آخر أمل ممكن للعلاج في باريس، وتم بالفعل إرسال تقرير طبي من مستشفى <الصفا> مع شريط <سي دي> إلى أهم استشاري أورام في باريس الذي أكد دقة تشخيص الأطباء المصريين وأن حالته لا تسمح بنقله وأنه لا يوجد أي بروتوكول علاجي يمكن أن ينقذه>. ونقل عماد الدين أديب عن محمود عبد العزيز رغبته في أن يتم دفنه في مسقط رأسه الاسكندرية، وهكذا كان.

 

المعزون والمعزيات

 

وحرص عدد كبير من نجوم ونجمات الفن على حضور عزاء الفنان الراحل محمود عبد العزيز، والذي أقيم داخل مسجد الشرطة في مدينة الشيخ زايد ومن بينهم علاء وجمال محمد حسني مبارك، حلمي النمنم وزير الثقافة، وفاروق حسني وزير الثقافة الأسبق، اللواء سامي عنان والمستشار مرتضى منصور.

كما حضر من الفنانات يسرا، إلهام شاهين، ميرفت أمين، دلال عبد العزيز، نجوى فؤاد، نهلة سلامة، هالة صدقي، صفاء أبو السعود وابنتها نضير، بوسي وابنتاها مي وسارة وشقيقتها المعتزلة نورا. كما شارك بالعزاء كل من الفنانين محمد صبحي، رشوان توفيق، عزت العلايلي، محمود ياسين، نبيل الحلفاوي، عزت ابو عوف، علاء هيثم شاكر، محمد منير، محمد حماقي، محمد فؤاد، أحمد عبد الغني، صابرين، زيزي مصطفى، كريم عبد العزيز، أحمد السقا، ياسمين عبد العزيز، داليا البحيري، رامز جلال، حنان ترك، بوسي، الإعلامي أحمد المسلماني، الإعلامية شريهان أبو الحسن، النائب مصطفى بكري والزعيم عادل امام الذي تسبب قدومه الى العزاء بمشاجرة بين حراسه الشخصيـــــــــــــــين وعدد كبير من الذين تجمهروا حوله لإلقاء التحية على الزعيم والتصوير معه.

الهام-شاهين-ولميس-الحديدى انغام-تقدم-العزاء-لمحمد-وكريم انوشكا آيتن-عامر بوسى-شلبى-بين-الصديقات بوسى-وابنتاها-سارة-ومى-وشقيقتها-نورا علاء-مبارك رشوان-توفيق ريهام-عبد-الغفور محمود-ياسين-يبكىعادل-امام