18 November,2018

«طوني بلير»: دائرة العنف خرجت من  المنطقة العربية وتمّ تصديرها الى الغرب!  

الدكتور-مصطفى-الفقي-و-نجيب-ساويروس-و-عادل-درويش نظمت قناة <الغد العربي الإخبارية> احتفالاً لمناسبة انطلاق القناة بشكلها الجديد والتي تعد أول قناة عربية إخبارية تبث من القاهرة.

 وقامت القناة بدعوة عدد من رموز الإعلام العربي والغربي، بالإضافة إلى عدد كبير من رجال الاعمال والسياسة والسفراء، ومن أبرز الحضور <توني بلير> رئيس وزراء المملكة المتحدة السابق ورئيس اللجنة الرباعية والوزيرة غادة والي والوزير أشرف العربي.

 وألقى عبد اللطيف المناوي العضو المنتدب لقناة <الغد العربي> كلمة افتتاح <منتدى الغد العربي الدولي الأول> في ندوة حول مستقبل الشرق الأوسط لمناقشة السياسات العالمية وأثرها في تشكيل مستقبل المنطقة العربية بعد مرور 5 أعوام على الربيع العربي، قدمتها الإعلامية جيزال خوري، و<وهرناندو دي سوتو>. وتحدث خلال الجلسة الأولى من الندوة <إيرك تراغر>، زميل معهد واشنطن والخبير في السياسة المصرية، و<فرانسيس ريتشاردوني>، مدير مركز رفيق الحريري في الشرق الأوسط، والسفير السابق للولايات المتحدة الأميركية في مصر وتركيا. وناقشت الجلسة الأولى آثار الصراعات الطائفية والسياسية في سوريا والعراق واليمن في تشكيل مستقبل المنطقة، وأجابت عن التساؤلات المطروحة حول السياسات الروسية الأميركية في العالم العربي.

 ومن أبرز حضور الجلسة <بيتر هارلينغ> مدير مجموعة إدارة الأزمات العالمية في مصر والعراق وسوريا ولبنان، والذي أكد خلال كلمته على أن منطقة الشرق الاوسط صنعتها التدخلات الغربية ولكنها كانت تعتمد على المصالح المشتركة.

ومن جانبه قال <فرانسيس ريتشاردوني> السفير الاميركي السابق لدى تركيا، ان الشعب هو محور التركيز والاهتمام ولا يجب علينا التركيز على داعش فقط، ان الهدف هو القضاء على العنف في الشرق الاوسط من ابرزها سوريا والعراق.

وحضر الجلسة الثانية للمنتدى عادل درويش وهو صحافي مصري بريطاني مقيم في بريطانيا ومتخصص في سياسة الشرق الأوسط ، <جوديث ميللر> كاتبة صحافية أميركية بصحيفة <نيويورك تايمز>، و<أنتوني بوديستا> سياسي أميركي، و<ديفيد كريفر> مدير منظمة <بروجيكت أسوسيت> الاستشارية البريطانية المتخصصة في إدارة الأزمات، وجهاد الخازن صحافي وكاتب فلسطيني يحمل الجنسية اللبنانية.

 وقالت <جوديث ميللر>، هناك تركيز كبير على الإعلام المصري وضغط كبير عليه، ونعلم جيداً أن مصر تمر بمرحلة أمنية دقيقة في الوقت الحالي، كما أن هناك ضغطاً على الإعلام المصري يهدد الصحافيين توني-بلير-و-جوديث-ميللر-وعملهم، والإعلام العربي يلعب دوراً كبيراً منذ ثورات الربيع العربي.

وبسؤال <جوديث ميللر> حول كيف تتعامل الولايات المتحدة مع حرية الرأي إذا تعارضت مع الأمن القومي الأميركي، قالت: لماذا تستبقون الأحداث المتعلقة بالعالم العربي في الاعلام البريطاني والأميركي؟

 وأجابت <ميللر>، بريطانيا لديها مقيدات ومحددات أخرى متعلقة بما يتم نشره وما لا يتم نشره، كل يوم تتخذ قرارات فيما يجب نشره وما لا يجب نشره، وهناك حدود للنشر، ومكافحة الإرهاب في مصر ستتم بصورة أنجح لو أن هناك حرية أكبر للصحافة في مصر، مصر تتجه إلى المزيد من الرقابة، وإذا منعت حكومة ما السبيل عن نشر خبر معين، فإن هناك سبلاً أخرى لنشر الخبر. وعن سؤال كيف يتم التعامل مع حرية التعبير إذا ما تعارضت مع الأمن القومي، مثلما حدث مع الطائرة الروسية، أجابت: كل وكالة إخبارية أو إعلامية قالت لا توجد معلومات مؤكدة بخصوص حادث الطائرة الروسية. نظامنا لا يصلح في مصر التي تتجه الآن نحو الرقابة، ورأيي أن محاربة الإرهاب لن تتم إلا بحرية الصحافة.

ومن جانبه قال جهاد الخازن، إن المستقبل هو مع الإعلام الجديد، وأكبر الصحف المطبوعة في الغرب تعاني الآن من ضغط النفقات وقلة الفئة المستهدفة، واشار إلى أن المشكلة مع الصحافة الأميركية إنها تمثل وجهات النظر الأميركية ولا تمثل البلدان العربية.

ومن جانبه قال عادل درويش ان الاعلام الجديد وخاصة <تويتر> له تأثير مهم الآن على البرلمان في بريطانيا. قبل الإنترنت كان هناك الكثير من العمل، وكان عملنا ناجحاً للغاية ولدينا وسيلة لمعرفة رأي الجمهور، يجب أن نعلم أن الاعلام الغربي اثناء حرب الخليج لم يكن ضد العرب، فالإعلام الغربي يريد أن يعرف المزيد عن الشرق الأوسط. وأكد درويش على أن العرب سيمتلكون صحافة حرة عندما يكون كتاب-توني-بليرهناك تمويل ذاتي.

واختتمت <الغد العربي> انطلاقتها بكلمات من رئيس الوزراء البريطاني السابق <توني بلير> الذي قام في بداية كلمته بنقل التعازي لضحايا أحداث باريس الإرهابية، وأشار إلى أنه يرفض بشكل كامل الاستخدام السيء للدين ضد الأبرياء من المدنيين، وطالب بضرورة توحيد الإرادة لمواجهة وهزيمة تنظيم داعش الإرهابي. وأكد <بلير> على أن دائرة العنف خرجت من المنطقة العربية وتم تصديرها للغرب، وأنه إذا لم يتم هزيمة هذه الممارسات الإرهابية في المنطقة العربية أولاً فلن تتم هزيمتها في أي مكان آخر. وشدد على أن أمن وسلامة مصر يعني أمن وسلامة الشرق الاوسط. وأشار <بلير> إلى أن مستقبل الامم في النهوض هو التعليم ويجب توفير تعليم جيد للشباب لأنهم مستقبل الأمة للنهوض بالاقتصاد. وشهدت الحفلة توقيع كتاب <توني بلير>> بعنوان <مذكرات توني بلير>.. مذكرات رئيس وزراء> مترجم الى اللغة العربية وصورته على الغلاف.

 شهد الاحتفال حضور عدد من السفراء العرب منهم سفير لبنان الدكتور خالد زيادة وسفير المغرب وأحمد قذاف الدم وعدد من رجال الأعمال منهم نجيب ساويرس، ورجل الأعمال صلاح دياب في أول ظهور إعلامي له بعد خروجه من السجن بكفالة في قضية السلاح بدون ترخيص، والمفكر السياسي مصطفى الفقي والفنانة يسرا والفنانة الهام شاهين وعدد كبير من رجال الإعلام منهم مصطفى شردي وأحمد المسلماني وعادل حمودة وحافظ المرازي وضياء رشوان، نقيب الصحافيين السابق، والكاتب الصحافي عبد الله السناوي، والأديب يوسف القعيد.