16 November,2018

شبح قلاقل في السودان وراء بيان لأميركا وبريطانيا والنروج!

 

   عثمان-ميرغني  ألغى الرئيس السوداني الفريق عمر البشير زيارة كانت مقررة لأندونيسيا، من دون إيضاح أسباب الإلغاء. ولكن المراقبين، ومن بينهم عثمان الميرغني رئيس تحرير جريدة <التيار> السودانية رد السبب الى مستجدات سياسية وأمنية في السودان يعالجها الرئيس البشير بكل اهتمام، خصوصاً بعد اصدار بريطانيا والولايات المتحدة والنروج بياناً يعتبر الانتخابات التي جرت مؤخراً في السودان وأعطت أكثرية الأصوات للرئيس البشير، تفتقر الى الحرية والنزاهة. واعتبرت حكومة السودان هذا البيان تدخلاً من الدول الثلاث في الشؤون الداخلية للسودان، وبهذا المفهوم أبلغت سفراء الدول الثلاث في الخرطوم!

     ومما قاله عثمان الميرغني في حديث مع إذاعة <مونت كارلو> ان البيان الثلاثي لحكومات بريطانيا والولايات المتحدة والنروج يبدي المخاوف من الأوضاع السودانية عامة، وليس من الانتخابات وحدها، ومن ذلك الحوار الوطني الذي بدأ منذ عام ثم توقف دون توضيح لأسباب!