14 December,2018

سلامة: لا ندرس أي خفض لقيمة الليرة اللبنانية ولبنان في وضع مالي سليم!  

رياض سلامة 1أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، في حديث صحافي في الاسبوع الماضي، أنه لا يدرس أي خفض لقيمة الليرة اللبنانية، <لأننا نرى أنه سيقوض الثقة والإقتصاد، وسيرفع سعر الفائدة أكثر بكثير>، محذراً من أن مثل هذه الخطوة ستكون ضارة بالإقتصاد الوطني.

وشدد سلامة على أن لبنان في وضع مالي سليم، رافضاً أي فكرة عن إفلاس البلاد، موضحاً أن البلد المفلس هو بلد يفتقر إلى السيولة للوفاء بالتزاماته فيما يتعلق بالعملة الأجنبية. لم يتخلف لبنان عن سداد ديونه لأنه بلد مستقل، مشيراً إلى أن البلاد تدفع التزاماتها بالعملة الأجنبية هذا العام، وقال إن لدينا أصولاً كثيرة بالعملة الأجنبية للوفاء بالتزاماتنا للسنوات المقبلة.

كما أشار إلى أن إحدى أفضل الطرق للحد من تدخل البنك المركزي في السوق، هي تخفيض نسبة العجز الحكومي إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى مستويات معقولة، وقال إنه كلما انخفض العجز إلى الناتج المحلي الإجمالي، كلما زادت ثقة الأسواق بالإستقرار الكلي للبلد، وهذا يمكن مصرف لبنان من الحد من تدخله.