14 December,2018

”ساركوزي“: عون أسمعني كلاماً مطمئناً عن مستقبل لبنان وسيادته واستقلاله!

 

خلال عشاء اجتماعي جمعه مع شخصيات لبنانية وفرنسية محدودة العدد، قال الرئيس الفرنسي السابق <نيكولا ساركوزي> انه خرج بانطباع <مريح> من لقائه مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي سبق أن استقبله في قصر <الإليزيه> خلال فترة الفراغ الرئاسي العام 2007 <لاقناعه> بالانسحاب من السباق الرئاسي… وقال <ساركوزي> لمضيفيه خلال العشاء انه سمع كلاماً <مطمئناً> من الرئيس عون واصفاً إياه بأنه <مصمم على السير بلبنان نحو المزيد من التقدم والاستقرار والقضاء على الفساد>.

وتحدث <ساركوزي> عن <صفاء> الرئيس عون وعن ذاكرته القوية وعن رؤيته <الموضوعية> للأحداث، لاسيما نظرته <الاستراتيجية البعيدة المدى>، لافتاً الى انه اطمأن من قول الرئيس عون له ان لا رغبة لإيران أو لاسرائيل بأن تقوم الحرب بينهما، وان الاستقرار سيستمر على الحدود الجنوبية طالما ان اسرائيل لم تقم بأي عمل عسكري ضد الجنوب اللبناني.

الرئيس الفرنسي السابق أشار أمام مضيفيه انه سمع من رئيس الجمهورية تمسكه ببقاء لبنان سيداً حراً مستقلاً، وان ما فعله خلال أزمة الرئيس سعد الحريري في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، دليل على ذلك.