21 November,2018

رياشي عن عون: الحاكم والحكم... والى جانبه ”الحكيم“!

 

AOUN-RIACHI--ملحم رياشي، الرئيس السابق لجهاز الإعلام والتواصل في <القوات اللبنانية> والمرشح لشغل حقيبة وزير الإعلام في الحكومة الجديدة، متى ولدت، حدد الدور الذي سوف يلعبه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في المرحلة المقبلة، فقال انه <دور الحاكم والحكم… والى جانبه الحكيم> في إشارة الى رئيس <القوات> الدكتور سمير جعجع. وأضاف توصيفاً جديداً لعهد الرئيس عون معتبراً ان نقطة تقاطع بين مفهومين سياسيين كبيرين: مفهوم قوى 14 آذار ومفهوم 8 آذار لإدارة شؤون البلاد.

رياشي الذي سلم رئاسة جهاز التواصل الى الصحافي شارل جبور، قال ان الرئيس عون يتمتع بمواصفات ومعايير جديدة <وهذا ما يجعل استيعابه من السياسيين يأخذ وقتاً، خصوصاً ان الحضور المسيحي لم يعد شكلياً بل أساسياً واستراتيجياً إذ لا يمكن أن يُفرض على المسيحيين بوجوده شيئاً. وزاد رياشي توصيفاً اضافياً لعهد عون قال فيه أتى زمن طائف لبناني يؤمن المناصفة الفعلية ويعطي كل ذي حق حقه بعيداً عن طائف الوصاية. وزاد: ان الرئاسة القوية هي المستهدفة في الحملة الراهنة على رئيس الجمهورية و<القوات اللبنانية> هي الحجة، لكنه أكد في المقابل انه لولا اتفاق معراب لما تم الاستحقاق الرئاسي، نافياً حصول أي حوار بين <القوات> وحزب الله في الوقت الحاضر لأن الحزب ــ حسب رياشي ــ غير جاهز للحوار مع <القوات>.