18 November,2018

ذكــــرى الـيـــاس الهــــراوي تجمـــع أصـدقــــــاء الأمـــس فـــي الـيــــرزة!

 

الوزير السابق رشيد درباس مثل ورقة <الجوكر> فارس في كل مناسبة خطابية، واحتفاء بالذكرى الثانية عشرة لرحيل الرئيس الياس الهراوي حل درباس خطيباً في الاحتفال الذي أقيم لهذه المناسبة داخل دارة الرئيس الهراوي في اليرزة في الأسبوع الماضي، واحتوى حشداً كبيراً من الشخصيات تقدمهم وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري ممثلاً للرئيس سعد الحريري، السيدة رندة بري ممثلة للرئيس نبيه بري، الرئيس ميشال سليمان وعقيلته وفاء، الرئيس تمام سلام وعقيلته لما، الرئيس فؤاد السنيورة، المتروبوليت الياس عودة، السفير السعودي وليد البخاري، المحامي اميل جعجع ممثلاً لوزير الإعلام ملحم رياشي، نائب صيدا السيدة بهية الحريري، الوزيران السابقان روني عريجي وشكيب قرطباوي، نقيب الصحافة عوني الكعكي، نقيب المحررين الياس عون، الوزير السابق الدكتور بهيج طبارة، رئيس بلدية بعبدا انطوان الحلو، رئيس بلدية زحلة أسعد زغيب، ملحم خلف قطب جمعية <فرح العطاء> التي تسلمت جائزة الياس الهراوي لهذا العام مشترطاً أن يكون منح الجائزة لا  لشخصه، بل لكل أفراد الجمعية، والفنان جورج خباز الذي ألقى قصيدة شعر .

وقالت منى الهراوي ان جمعية <فرح العطاء> صيغة فريدة في العمل الاجتماعي.

وقال رشيد درباس ان <فرح العطاء> ليست جمعية ردة فعل، بل هي فعل أصلي معاكس للعمل الفاحش وأفحش الأفعال هذه الأيام السياسة.