16 November,2018

  «دو فيلبان» يخلع ثوب المحامي ويرتدي ثوب رجل الأعمال!

Villepin-lache-le-barreau-pour-le-business_article_landscape_pm_v8    ميدان الأعمال على ما يبدو أوفر حظاً من ميدان المحاماة، هذه المهنة المقدسة، بدليل ان رئيس وزراء فرنسا الأسبق <دومينيك دوفيلبان> مهندس حملة النأي الفرنسي عن حرب العراق تحت راية الأميركيين، خلع مؤخراً ثوب المحامي الى الأبد، وقدم استقالته من نقابة المحامين بتاريخ الأول من تموز (يوليو) الماضي، وظل متكتماً على الخبر حتى الأسبوع الفائت.

   وجاءت استقالة <دوفيلبان> من المحاماة من أجل التفرغ لشركته المسماة <دوفيلبان انترناشيونال>، وقد أسسها عام 2008، ثم اكتشف ان الجمع بين المحاماة وشركة تجارية لم يعد مناسباً. وأهداف شركة <دوفيلبان> الدولية توصيات للأعمال التجارية الناجحة، وتحليل المخاطر السياسية، والصفقات الاقتصادية وإعداد الدراسات للمشاريع الجديدة، وتدقيق الحسابات وإقامة الندوات والمؤتمرات.

   وقد حققت شركة <دوفيلبان> في العائدات عام 2014 مليوناً و800 ألف يورو وأرباحاً مقدارها 367 ألف يورو!