21 September,2018

«داعش» يفرج عن 22 رهينة مسيحية

746343566104-1قال المرصد السوري لحقوق الانسان أن تنظيم داعش الإرهابي أفرج عن 22 من بين عشرات المسيحيين الاشوريين الذين خطفهم من قرى في شمال شرق سوريا في وقت سابق هذا العام.ولم يتضح عدد الأشوريين الباقين في أيدي داعش المتشددة لكن رامي عبدالرحمن مدير المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له قال ان مقاتلي التنظيم مازالوا يحتجزون أكثر من 150 .

وكان التنظيم المتشدد قد أسر أكثر من 200 أشوري في فبراير شباط عندما اجتاح مقاتلوه أكثر من عشر قرى تسكنها الاقلية المسيحية القديمة قرب الحسكة وهي مدينة تسكنها أغلبية كردية.

وأكد افرام يعقوب الذي يرأس جماعة اشورية سورية في السويد الإفراج وقال أن جميع الرهائن المفرج عنهم رجال ونساء مسنون، وقال عبد الرحمن أنه دفعت فدية لكن يعقوب نفى ذلك، وقال يعقوب رئيس الاتحاد الاشوري في السويد لرويترز بالهاتف “البعض لديهم مشاكل صحية لذلك نعتقد انهم أفرجوا عنهم لاسباب صحية ولانهم مسنون.”

وقال “الإفراج علامة أمل صغيرة. أنه يعطينا بعض الأمل بأنه في يوم من الأيام سيفرج عن الباقين”. وفي آذار أفرجت داعش عن 19 من الرهائن.