13 November,2018

خادم الحرمين وولي العهد يثمنان نتائج أداء الأجهزة الأمنية

الملك سلمانثمّن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز النتائج الإيجابية في مؤشرات أداء الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية السعودية في البلاد خلال الفترة من 1شوال 1438هـ حتى الثاني من شعبان 1439هـ، وذلك ضمن برقية شكر للأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية السعودي يوم الاثنين الماضي، شاكراً الوزير وكافة العاملين في قطاعات الوزارة، على هذه الإنجازات المتميزة والنجاحات المتوالية التي تعكس حجم الجهد المبذول والتطور المطرد في مستوى الأداء مما أدى إلى الانخفاض الملموس والواضح في معدلات الجريمة ورفع مستوى السلامة.

كما وجه الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، برقية مماثلة لوزير الداخلية في هذا الشأن، مؤكداً أن هذا الأداء المميز الذي يؤكد حرص الجميع وعزمهم على مواصلة العمل بهمة وعزم لا يلين خدمة لدينهم وبلادهم ومليكهم، مما أسفر عن انخفاض كبير في معدلات الجريمة ورفع مستوى السلامة.

 وكان الملك سلمان قد ترأس جلسة مجلس الوزراء في قصر اليمامة في الرياض يوم الثلاثاء الماضي، واطلع المجلس على فحوى الاتصالات الهاتفية التي جرت بينه وبين الرئيس البرازيلي <ميشيل تامر>، والرئيس الأرجنتيني <ماوريسيو ماكري>، ورئيس وزراء كندا <جاستن ترودو>، ورئيسة وزراء النرويج <إرنا سولبرغ>، ونتائج استقباله رئيس اللجنة الفرعية لشراكات حلف شمال الأطلسي <متين لطفي بيدر>، ورئيس المجلس البابوي للحوار بين أتباع الأديان في دولة الفاتيكان الكاردينال <جان لويس توران>.

 وقد شدد مجلس الوزراء، على تضامن بلاده ووقوفها إلى جانب أفغانستان، ضد الإرهاب والتطرف، وجدد إدانة السعودية واستنكارها الشديدين للهجوم الانتحاري الذي وقع غربي العاصمة الأفغانية كابول.

وعقب الجلسة، أوضح الدكتور عواد بن صالح العواد وزير الثقافة والإعلام، أن المجلس استمع إلى جملة من التقارير عن تطورات الأحداث ومستجداتها على الساحات العربية والإقليمية والدولية، مشدداً على مواقف المملكة الثابتة تجاهها، كما ثمّن لخادم الحرمين الشريفين، رعايته واهتمامه ودعمه للموهوبين والمخترعين من أبناء الوطن، مؤكداً أن تكريم الفائزين والفائزات بجائزة خادم الحرمين الشريفين لتكريم المخترعين والموهوبين في دورتها الرابعة، يجسد اهتمام المملكة بالموهبة والابتكار وأهمية إبراز المواهب والقدرات وتكريمها تقديراً لإنجازاتهم وتنمية روح الإبداع والابتكار لدى أفراد المجتمع.