21 November,2018

حاكم مصرف لبنان يعلن إنشاء منصة تكنولوجية ورقمية بدعم من بريطانيا!

5-(5) الشركات الناشئة في لبنان  والعالم كانت واسعة الحصة في مؤتمر مصرف لبنان لتسريع الأعمال 2014  داخل <فوروم دو بيروت> بحضور حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة والسفير البريطاني، <توم فليتشر> ورئيس غرفة التجارة والصناعة محمد شقير ورئيس جمعية مصارف لبنان فرانسوا باسيل، ومديرة المكتب التنفيذي في مصرف لبنان ماريان الحويك، بمشاركة خمسين متحدثاً من أكثر من عشرين بلداً يمثلون أهم الشركات الناشئة في العالم.

وحضر المؤتمر الذي استمر على مدى يومين  أكثر من 1800 مشارك وأكثر من ثمانين مؤسسة عامة.

وفي البداية كانت الكلمة لماريان الحويك وشرحت الأهداف التي دفعت مصرف لبنان الى دعم اقتصاد المعرفة عبر التعميم الذي أصدره تحت الرقم 331 الذي يشجع المصارف على المشاركة في رساميل الشركات الناشئة عبر خفض المخاطر، والهدف الأساسي من ذلك هو زيارة النمو الاقتصادي والاجتماعي ومعالجة مشكلة البطالة، وخصوصاً عند فئة الشباب، وإيجاد حوافز لإبقائهم في لبنان لمعالجة مشكلة هجرة الأدمغة.

وأكدت ماريان الحويك على مواصلة مصرف لبنان العمل على جعل لبنان مركزاً محورياً لاقتصاد المعرفة على مستوى العالم أجمع.

5-(6)

وقال حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة <إن المعرفة هي أغلى سلعة في عالم اليوم، وأعلن إنشاء منصة تكنولوجية ورقمية بدعم من بريطانيا مما سيسمح لشركات التكنولوجيا اللبنانية بخلق علاقات تجارية وخدمات فريدة، كما أعلن عن خطط مستقبلية لإنشاء بورصة متخصصة للصناديق والشركات الناشئة واعداً بأن يبتكر مصرف لبنان وفي الوقت المناسب الحوافز المالية المؤاتية لإنجاح هذه الخطوة>.