19 November,2018

حاكم مصرف لبنان رياض سلامة يعلن ان اقتصاد البلد عام 2016 يقارب درجة الصفر!  

رياض-سلامة<سيكون عام 2016 عاماً صعباً على الاقتصاد اللبناني وان يستمر الوضع الاقتصادي بنمو يقارب الصفر>. هذا ما قاله حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة وهو يشارك في <منتدى المال والأعمال> الذي نظمته شركة <كونفكس> في فندق <فينيسيا> برئاسة وفيق زنتوت، تحت رعاية الرئيس تمام سلام الذي تمثل بوزير الدولة لشؤون التنمية نبيل دوفريج، ورئيس جمعية المصارف الدكتور جوزف طربيه وعدد من النواب، ونائب رئيس غرفة التجارة محمد لمع. وكان شعار  المنتدى <كلنا في خدمة الاقتصاد>.

واستهل زنتوت المنتدى فقال: <ان الجميع مدعوون ليكونوا في خدمة هذا البلد لأننا جميعاً يجب أن نكون في خدمة الاقتصاد، وهو أمر أساسي مع غياب التخطيط الواضح والاستباقي في غالبية القطاعات وفي غياب المحاسبة>.

ثم كانت كلمة لمحمد لمع حيث قال بكل شفافية: <رغم الصرخات التي رفعتها الهيئات الاقتصادية مراراً وتكراراً على مدى السنوات الماضية، فإننا لم نر أية ردة فعل جدية من قبل أهل السياسة لجهة القيام بخطوات واجراءات تقي اقتصادنا من شر السقوط>.

ومما قاله الدكتور جوزف طربيه: <نعتقد وبقدر عالٍ من الثقة بأن تطورات المواقف السعودية الأخيرة وبعض دول مجلس التعاون الخليجي تجاه لبنان لن تستمر دون معالجة، ولا نجد أي مصلحة لأحد وعلى كل المستويات في تضخيم المواقف أو اطلاق تحليلات وتقديرات عن إمكان حصول تحولات غير مرغوبة بالمطلق من قبل الطرفين المعنيين. وهذه المعادلة تنطبق أيضاً على الاستثمارات والتوظيفات الخليجية في لبنان وكذلك اللبنانية في الخليج>.

ونيابة عن الرئيس تمام سلام قال الوزير نبيل دوفريج: <ان خدمة لبنان تكون بالمزيد من الاستثمارات لإيجاد المزيد من فرص العمل، وتحسين الحياة اليومية والمعيشية للمواطنين مما يعيد الى هذا البلد أهمية الطبقة المتوسطة، كما ان خدمة لبنان تكون بالدولة القوية، دولة المؤسسات لا دولة الفساد المشرّع على مصراعيه من خلال الصراع على الاستفادة من الخدمات وتسخيرها لهذا الطرف أو ذاك>.