2 July,2020

”جونغ أون“: نثمن عالياً نهج ”بوتين“ الهادف لمواجهة هيمنة أميركا!

 

كيم جونغ اون لافروفاتفق زعيم كوريا الشمالية <كيم جونغ أون> ووزير الخارجية الروسي <سيرغي لافروف> خلال لقائهما في العاصمة بيونغ يانغ في الاسبوع الماضي على تكثيف الاتصالات على مستوى رفيع والتعاون في مجالات مختلفة وخاصة عقد لقاء بين <جونغ أون> والرئيس الروسي <فلاديمير بوتين> خلال العام الجاري الذي يصادف الذكرى الـ70 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

 وأعرب <جونغ اون> عن أمله في أن يتم حل قضيتي العلاقات بين بيونغ يانغ ونزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية خطوة تلو الأخرى وهو امر ثابت وممنهج، ولفت إلى <أننا نلتقي معكم للمرة الأولى، لكن هذا اللقاء سيخدم مواصلة التعاون وتعزيز وتطوير علاقات الصداقة مع روسيا وتعميق التعاون الوثيق بين البلدين>، مشدداً على أن <بلاده تثمن عالياً نهج القيادة الروسية وخاصة الرئيس < بوتين> الهادف لمواجهة الهيمنة الأميركية>.

وكان <لافروف> قد وجه خلال اللقاء دعوة لـ<جونغ أون>، لزيارة روسيا، وقال: <ندعوكم لزيارة روسيا، سنكون سعداء جداً>، مؤكداً جاهزية روسيا لمساعدة كوريا الشمالية في تنفيذ الاتفاقيات، التي تم التوصل إليها بين الكوريتين، ومشيراً الى أن روسيا وكوريا الشمالية لديهما فرصة لتعزيز العلاقات التجارية والإقتصادية بينهما، لكن في إطار قرارات مجلس الأمن الدولي <، لافتاً إلى أن <البلدين يحضران 3 اتفاقيات للتعاون بين جامعات البلدين>.

وجاءت زيارة <لافروف <إلى كوريا الشمالية بالتزامن مع استمرار عملية التحضير لقمة <كيم جونغ أون> مع الرئيس الأميركي <دونالد ترامب> التي من المتوقع أن تجري في سنغافورة يوم 12 الجاري.