22 November,2018

جوائز مؤسسة «سمير قصير »

لجنـة التحكيم أوروبيـــــة ــ عربيـــــة والفائـــزون مـن العـــالم العــــربي

 2

   بالتعاون مع <مؤسسة سمير قصير> الشهيد الغائب منذ تسع سنوات، دعت سفيرة الاتحاد الأوروبي <أنجيلينا ايخهورست> في حدائق قصر سرسق الى احتفال لتوزيع جوائز سمير قصير السنوية تحت رعاية <ستافروس المبرينيديس> الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي لحقوق الانسان وقد جاء خصيصاً الى لبنان للمشاركة في توزيع جوائز سمير قصير لحرية الصحافة عام 2014.

   وتسلطت الأنظار على الاعلامية المرموقة جيزيل خوري رئيسة <مؤسسة سمير قصير> حيث استهلت كلمتها للمناسبة باستعادة قول الروائي اللبناني الياس خوري عند استشهاد زوجها سمير قصير: <أيها القاتل إن اليوم قريب ولم تنجح بقتل الحرية إلا بقتلنا جميعاً لأن الحياة نزهر في قلوبنا. سنعطي الوقت للوقت>.

   وقالت جيزيل: <إن لهذه الجوائز معنى خاصاً هذه السنة إذ بلغ عدد المرشحين 186 صحافياً أكثرهم من الشباب الذين لم تكن أعمارهم تتجاوز الـ19 عاماً عند اغتيال سمير قصير>.

7

   وقد تألفت لجنة التحكيم من 7 شخصيات من أوروبا والشرق الأوسط وهم: الكاتبة الصحافية المغربية سناء العاجي، الصحافي العراقي غيث عبد الأحد، اللبنانية هند درويش العضو المؤسس في <مؤسسة سمير قصير>، الاسباني <مارك مارجينيداس>، الصحافية المصرية ليلى الراعي (اعتذرت عن الحضور)، الألماني <كريستوف رويتر> من مجلة <ديرشبيغل> ومارك صيقلي مدير قناة <فرانس 24> الفرنسية.

   وعن فئة مقال الرأي فاز المصري محمد أبو الغيط عن مقاله <موسم الموتى الأحياء> في جريدة <الشروق>. وعن فئة التحقيق الاستقصائي فازت الصحافية التونسية حنان زبيس عن تحقيقها <مدارس الروضة القرآنية في تونس>، وعن فئة التقرير السمعي البصري فاز الإعلامي السوري عروة مقداد عن فيلمه <موسيقى الشارع>.

3 4 6 13891012 11