25 September,2018

جنات ووائل جسار يصطحبان حرساً شخصياً فوق المسرح!

امال-ماهر عادت حفلات رأس السنة هذا العام بكثافة لم تشهدها القاهرة منذ خمس سنوات تقريباً رافعة شعار <كامل العدد> عند مدخل جميع القاعات التي أقيم فيها احتفال لمناسبة استقبال السنة الجديدة، رغم توجه كبار الفنانين لإحياء حفلاتهم في دبي، إلا أن أغلب المطربين اللبنانيين اختاروا القاهرة لاستقبال العام الجديد، وأبرزهم كان النجم راغب علامة الذي شارك مايا دياب في سهرة فندق <انتركونتيننتال سيتي ستارز>، حيث ظهرت مايا برداء لفت الأنظار، وقدمت فقرة تفاعل فيها الجمهور معها، فيما أملى علامة شروطه على منظم الحفلة بعدم وجود أي مصورين في القاعة خلال تقديم فقرته، الأمر الذي تم تنفيذه.

وكان ظهور مايا في الحفلة كجزء من نشاطها المكثف تحت الأضواء منذ ان جاءت الى مصر، حيث كانت قبلها بأيام قد صورت حلقة تلفزيونية مع الإعلامي محمود سعد بهدف عرضها كسهرة ليلة رأس السنة في التلفزيون. وبعد رأس السنة بيومين، ظهرت مايا مجدداً في حفلة زفاف الموزع الموسيقي توما الذي يعتبر أحد أصدقائها القلائل في مصر.

أما في حفلة الفنان وائل جسار التي أقيمت في فندق <سميراميس>، فقد كان هناك أكثر من موقف طريف، أهمها حضور زوجته بجانبه وجلوسها وسط الجمهور القريب من المسرح، وهو الأمر الذي لفت منظم الحفلة الانتباه إليه فدعا المصورين لالتقاط صور تجمع وائل بزوجته وهو يقبل رأسها بعدما اضطر الى أن يجلس على قدميه ليطالها وهي في أسفل المسرح، ولكن فقرة وائل تخللها موقف منتقد، بسبب فكرة نفذها وائل جسار حيث اصطحب الحرس الشخصي على المسرح معه لمنع تطفل إقبال الجماهير عليه، الأمر الذي أثار استياء الحاضرين واستهجانهم بشكل جماعي وظهر في عدم التفاعل معه طوال فقرته التي أفسدها الوجود الجامد والثقيل الظل للحرس على المسرح !

وضمن الحضور في حفل وائل جسار كان هناك الفنان محمد رمضان مع زوجته التي لا تعتاد الظهور في الأضواء كرمضان، الأمر الذي أخجلها طوال الوقت خصوصاً والجماهير توقف رمضان كل خطوتين لالتقاط الصور معه، فيضطر لترك يدها وتضطر للوقوف بعيداً حتى لا تزعج جماهير رمضان! كما غنى الجسار أيضاً في سهرة <فيرست مول> في فندق <فورسيزونز الجيزة> إلى جانب كل من المطرب تامر عاشور و أمينة الحنطور والمطربة الشابة يسرا.

بوسي.. المطربة

أما أكثر مطربة مصرية تعددت حفلاتها ليلة العام الجديد فكانت المطربة الشعبية بوسي التي ظهرت في ثلاثة فنادق مختلفة ومطعمين في المهندسين، وتنقلت فيما بينهم لتقدم فقرة هنا وفقرة هناك، و كان التفاعل الأكبر لها في فندق <سميراميس>، ومثلها الراقصة دينا التي رقصت في ثلاثة فنادق في الليلة نفسهاوكان جمهورها الأكبر حاضراً في فندق <سميراميس> حيث قدمت فقرة وسط تصفيق حاد وحماس جماهيري خصوصاً وأن دينا تعودت على أن تفتتح فقراتها بالحديث مع الجمهور على <المايك> وإطلاق بعض القفشات وممازحتهم.

حرس-خاص-لوائل-الجسار--على-المسرح

وقد تعرضت آمال ماهر لموقف محرج أثناء اندماجها في الغناء في سهرة رأس السنة حيث اقتحم أحد الحاضرين المسرح وتسلقه ليفاجئها بإخراج هاتفه والتقاط صورة <سلفي> معها أثناء الغناء، فلم ترغب آمال في إحراجه رغم ارتباكها في بادئ الأمر.

آمال ماهر ظهرت في حفلتها في رأس السنة بإطلالة جديدة بشعر أشقر، و فستان أحمر وبدت أكثر حداثة عما اعتاده جمهورها. كما تألقت المغربية جنات التي أحيت سهرة رأس السنة في فندق <سميراميس> وظهرت بفستان ذهبي من تصميم شريف نصر وتسريحة شعر جديدة ومختلفة، وهي <الشعر الغجري> أو <الكيرلي>، والتي أشرفت عليه وعلى الماكياج الخاص بها نوران يوسف. وقدمت جنات على مدار ساعة ونصف الساعة عدداً من أشهر أغانيها القديمة والحديثة، نالت استحسان الحضور الذي جاء إلى حفلتها خصيصاً سواء من مصر أو دول الخليج، حيث تميز الحفل بالأجواء العائلية، والتقط الكثير من محبي جنات عددًا من الصور التذكارية معها. وكان من بين الحضور مطرب سعودي، حيث اعتلى المسرح بعد أن قدمته جنات للحضور وشارك جنات في إنشاد إحدى أغاني الفنان الكبير محمد عبده. ولكن الملفت هو أن جنات اعتلت المسرح وغادرته وهي بصحبة عناصر حرس شخصي حرصوا على عدم إزعاج الجمهور كما أمرت.

المغنية مروى عادت للأضواء ولكن مع شائعة حيث تداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي <فيس بوك> صورة لها أثناء إحيائها لحفلة رأس السنة في فندق <هيلتون رمسيس> وزعم البعض أن مروة تعرضت للتحرش من بعض الجمهور عندما صعدوا إلى المسرح لالتقاط بعض الصور التذكارية معها، ولكن مروة قالت انها لم تتعرض للتحرش وان جمهورها الذي حضر الحفلة كان غاية في النظام والانضباط، وانه صعد قبل نهاية الحفلة بقليل لالتقاط الصور التذكارية معها كما يحدث مع الكثير من المطربين والمطربات. وعبرت مروة عن استيائها ممن استغل هذه الصور في ترويج الشائعات غير المبررة.

أما في مجمع المطاعم الشهير <Oasis>، فقد غنى كل من محمد نور وهيثم شاكر والمغني الشعبي عبد الباسط حمودة، وأحيى كل منهم حفلة في منطقة مختلفة.

 

بدعة <بابا نويل>

و أحيت الراقصة الأرمنية صوفينار الشهيرة بـ<صافيناز> حفلتها مرتدية بدلة رقص بتصميم <بابا نويل>، فاجأت بها الجالسين رغم انفصالها عن بدلة الرقص الأساسية، على عكس الراقصة <شاكيرا> التي قدمت فقرتها داخل مطعم <VIP> في حي المهندسين مع المطرب الشعبي محمود الليثي وكانت ترتدي بدلة رقص أخرى مستوحاة من رداء <سانتا كلوز>.

وقد كان رجوع الحياة الزوجية وعودة الاستقرار النفسي عند دوللي شاهين مرتبطاً بتألق ونشاط كبير ظهر في ليلة رأس السنة التي ارتدت فيها ملابس مميزة ولم تتخلَ عن الإثارة كعادتها، وغنت ورقصت في أحد مطاعم المهندسين وانفعل معها الجمهور، ولم تشأ أن تنقضي تلك الليلة دون الحضور في مسارح القاهرة التي احتفلت ببداية العام الجديد بكل ما أوتيت من إمكانات.

وحظي رامي صبري بنجومية من طراز خاص تطورت مع الوقت وتطور معها رد فعل زوجته التي لطالما ساندته وكانت إلى جانبه توفر له المناخ المستقر ليحافظ على تلك النجومية، وهكذا لم تكن شيرين يوماً مصدراً للانفعال في مقابل ما ينتظرها من تهديد توفره معجبات رامي باستمرار وأينما ذهب، وهو ما حدث معه في حفلة رأس السنة التي أحياها في فندق <كونكورد السلام>، حيث التف حوله عدد كبير من المعجبات، بعضهن توددن إليه وتبادلن معه الضحكات وحاولن حتى مراقصته في وجود زوجته قرب المسرح، وهو الأمر الذي أربك رامي وتعامل معه بسرعة قائلاً عبر المايك: <مراتي هنا، رحبوا بيها معايا>، الأمر الذي لم يوقف حتى المعجبات من التودد له ومغازلته وهو يغني.

 

نجوم <عرب أيدول>

وعاد المطرب بهاء سلطان المبتعد عن الأضواء لإحياء ليلة رأس السنة في سهرة فندق <سميراميس> حيث لاقى حفاوة وتصفيق حار الى جانب الاستماع لأغنياته.

و في <بورتو كايرو> عند القاهرة الجديدة، كان الجمهور على موعد مع حفلتين لمحمد رشاد أحدث نجوم <عرب أيدول> وزميله أحمد جمال. وقد بدأت فقرات الحفلة في تمام الساعة الثامنة مساء بفقرة مبهرة من الألعاب النارية للفنان <أحمد عصام> الذي أبهر الحضور بـ<Show 3D> لبعض المشاهير مثل <شارلي شابلن> و<مايكل جاكسون>، ثم صعد نجم برنامج <أراب أيدول> محمد رشاد ليغني في أول احتفال غنائي له عقب رجوعه من البرنامج. ثم صعد الفنان <أحمد جمال> ليقدم فقرة مميزة من الغناء وسط حضور جمهور قارب الـ3 آلاف شخص من مرتادي <المول> وقام جمال بالترحيب بـ<مينا عطا> ليشاركه الغناء على المسرح وسط إعجاب الحاضرين، وقبل اقتراب الساعة من الثانية عشرة وقبل أن يبدأ العام الجديد، اشتعلت الألعاب النارية في سماء <المول> ــ مكان الحفل ــ وبدأ العد التنازلي لقدوم سنة جديدة وسط حماس الحضور لاستقبال عام 2015.

وائل-وزوجته

فيما أشعلت كلوديا حنا احتفال ليلة رأس السنة الذي أقيم في فندق <كونكورد السلام> في منطقة مصر الجديدة، وسط حضور كبير من الجمهور وعدد من الفنانين الذين حضروا الحفلة. واعتلت كلوديا خشبة المسرح في الدقيقة الأولى من العام الجديد، وذلك على أنغام أغنية <ليلة عيد>، قبل أن تقدم فقرة غنائية استمرت قرابة الساعة وعشر دقائق، أشعلت بها القاعة التي اكتظت بالحضور والذين تفاعلوا معها بالرقص والغناء.

وشهد الحفلة حضور عدد كبير من الفنانين الذين رددوا أغنيات كلوديا ورقصوا معها، ومنهم الفنان الكبير رياض الخولي الذي تحمس مع كلوديا وصفق لها وأخذ يردد أغنياتها والتقط معها بعض الصور، والفنانة أمل رزق، والفنانة دينا عبد الله، والممثلة الشابة نرمين ماهر، والصحافي جمال فياض الذي حرص على مشاركة كلوديا أداء أغنية <سهر الليالي> للفنانة الكبيرة فيروز.

وفاجأت كلوديا جمهور حفلتها بأداء أغنيتها الجديدة <أحمد> التي ستقوم بتصويرها بطريقة <الفيديو كليب> خلال الفترة المقبلة، وطرحها عبر عدد كبير من القنوات الفضائية، حيث أشعلت كلوديا حماس الجمهور بالأغنية.

كما أشعل هشام عباس وأحمد عصام ليل <مول العرب> في احتفال مجاني من تنظيم محمد فاضل وطارق صبري وسط حضور الآلاف من رواد <المول>.

دوللي-شاهين رامي-صبري-وزوجته-2راغب-في-الكواليسكلوديا-مع-رياض-الخولي-و-عفاف-رشادمايا-في-السبتي-ستارزمحمد-رمضان-وزوجتهكلوديا-حنا-في-كونكورد-السلام