19 November,2018

تنسيق أممي مع فرنسا حول لبنان يسبق زيارة ”هولاند“

sigride-kaagأبلغت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السيدة <سيغريد كاغ> المسؤولين اللبنانيين ان الأمين العام للأمم المتحدة <بان كي مون> طلب منها السفر الى باريس والاجتماع مع كبار مساعدي الرئيس الفرنسي <فرانسوا هولاند> ووزير الخارجية الفرنسية <جان مارك ايرولت>، لوضعهم في صورة المحادثات التي أجراها <بان كي مون> مع المسؤولين اللبنانيين خلال زيارته الأخيرة للبنان، وذلك في إطار التنسيق القائم بين الأمم المتحدة وفرنسا في ما خص الأوضاع اللبنانية والتحركات القائمة لمعالجة مسألتي الشغور الرئاسي وأوضاع النازحين السوريين.

وأبلغت مصادر ديبلوماسية <الأفكار> ان <كاغ>، التي غادرت بيروت يوم الاثنين الماضي الى باريس، حملت معها ملخصاً للأفكار التي بحثها <بان كي مون> خلال وجوده في بيروت، ومجموعة من المقترحات التي يحاول الأمين العام للأمم المتحدة تأمين توافق دولي حولها لمعالجة أوضاع النازحين السوريين الذين يستضيف لبنان أكثر من مليون و300 ألف نازح منهم، في وقت تعاني المؤسسات والادارات اللبنانية من عجز مالي يهدد امكانية الاستمرار في تأمين الرعاية اللازمة للنازحين إذا لم تسارع الدول المعنية الى تقديم المساعدات العاجلة للبنان.