19 September,2018

  تكريم اسم نور الشريف وخالد صالح وبعض الرموز الفنية  

بوسى-وسارة-نور-الشريف    كرّم مهرجان المسرح القومي برئاسة المخرج ناصر عبد المنعم في دورته الثامنة والتي تحمل اسم الفنان خالد صالح بحضور الدكتور عبد الواحد النبوي وزير الثقافة، عدداً من الرموز الفنية وهم اسم الفنان الراحل خالد صالح وتسلم درع تكريمه نجله أحمد خالد صالح، واسم الفنان نور الشريف وتسلمت درع تكريمه أرملته الفنانة بوسي، واسم الفنانة سناء جميل وتسلم درع تكريمها زوجها الكاتب الكبير لويس جريس الذي لم يتمكن من الصعود فهبط له المخرج ناصر عبد المنعم وسلمه الدرع، كما كرم الفنان الراحل حسن مصطفى وتسلمت درع تكريمه الفنانة النجمة ميمي جمال، والدكتور سمير أحمد أستاذ فن الديكور المسرحي، ومن المكرمين أيضاً الكاتب الكبير لينين الرملي الذي صعد وسط تصفيق حار من الحضور، والدكتور الناقد حسن عطية، والفنان الكاتب والمخرج الناقد محمد الشربيني وتسلم درع تكريمه نجله عمر محمد الشربيني، واسم الدكتور المخرج هاني مطاوع وتسلم درع تكريمه كريمته إيمان هاني مطاوع، واسم الفنان محمد عوض الذي يكرّم للمرة الأولى بعد رحيله وتسلم المخرج عادل عوض وكريمته جميلة عادل عوض درع تكريمه.

   وكان وزير الثقافة الدكتور عبد الواحد النبوي، قد افتتح فاعليات المهرجان بحضور عدد من نجوم المسرح المصري ومخرجيه وبعض من الفنانين منهم نجوى فؤاد ومحسن منصور ومحمد فريد، والأب بطرس دانيال رئيس مهرجان المركز الكاثوليكي، والفنانات بوسي وميمي جمال وجميلة عوض.

   وبدأت وقائع الافتتاح الذي أخرجه جمال ياقوت بفيلم تسجيلي عن نجوم فن المسرح ممن رحلوا عن عالمنا، مثل النجم نور الشريف، والنجمة سناء جميل، والنجم محمد عوض، والمخرج الراحل هاني مطاوع، إضافة إلى الكاتب الكبير لينين الرملي الذي ما زال يثري الحياة المسرحية بأعماله، والناقد حسن عطية، والدكتور سمير أحمد أستاذ فن الديكور المسرحي. وعقب الفيلم قدم المخرج جمال ياقوت استعراضاً قصيراً يتضمن الشخصيات المصرية والعالمية التي أثرت حركة المسرح، مثل صلاح عبد الصبور وعبد الرحمن الشرقاوي، فضلاً عن <مونولوجات> شهيرة لشخصيات من أعمال عالمية، وهذا الاستعراض صياغة تكريم-حسن-مصطفى-ويتسلم-الدرع--ميمى-جمالدرامية وأشعار الدكتور مصطفى سليم وألحان منير الوسيمي، وديكور عمرو عبد الله، واستعرضات ضياء محمد، وبطولة مجموعة من شباب المسرح.

   وأعقب ذلك كلمة المخرج ناصر عبد المنعم رئيس المهرجان حيث رحب بالحضور وقال إن هذه الدورة مختلفة جداً، وأشار إلى تضاعف الجوائز بسبب زيادة الميزانية والتي أصبحت بأسماء النجوم الراحلين والموجودين على قيد الحياة. كما أوضح أن شركة <العدل غروب> سوف تمنح الممثل الفائز جائزة أفضل ممثل فرصة في أحد أعمالها، وأن تكون قيمة الجائزة المالية على حسابهم، وأكد عبد المنعم أيضاً أهمية المسرح قائلاً: <المجد للمسرح ومبدعيه>. وبعدها صعد وزير الثقافة وقال كلمته: <سعيد بوجودي بينكم وأن أدعم المسرح، وأؤكد أن المسرح المصري على قائمة الأولويات لدينا والمسرح يبث فينا الأمل وقيم الحياة، فالمسرح أبو الفنون وعليه الكثير، وبالتالي فالمسرح رسالة، ومبدعوه قادرون على المواجهة والصمود، وأنا أشكر فريق العمل الرائع الذي يقوده المخرج ناصر عبد المنعم>، وأشار الوزير للقيادات الشابة وخص بالذكر المخرج خالد جلال الذي تولى قيادة قطاع الإنتاج الثقافي. بعدها صعد على المسرح أعضاء لجنة التحكيم برئاسة الفنان القدير محمود الحديني، وعضوية الدكتور سامي عبد الحليم، والدكتور محمد أبو الخير، والدكتورة منال محيي الدين، والدكتورة لمياء محمد، والدكتور نبيل الحلوجي، والمخرج هشام جمعة، والكاتب عبد الغني داود، والدكتور حاتم حافظ، والمخرج إسماعيل مختار مدير مسرح الغد مقرراً.