23 September,2018

تسريبات الصندوق الأسود ترجح نسف الطائرة الروسية!

image

افادت مصادر مقربة من التحقيق ان تحليل الصندوقين الاسودين للطائرة الروسية التي تحطمت في سيناء يتيح بقوة ترجيح فرضية الاعتداء بقنبلة، فيما علقت روسيا الجمعة رحلاتها باتجاه مصر.
وبعد نحو اسبوع على تحطم الطائرة الروسية الذي اوقع 224 قتيلا، يبدو ان فرضية الاعتداء باتت تفرض نفسها مع ترجيح انفجار قنبلة في طائرة الايرباص الروسية ما أدى الى تحطمها في سيناء بعد 23 دقيقة على اقلاعها من شرم الشيخ متوجهة الى سان بطرسبورغ.
وكان تنظيم الدولة الاسلامية عبر فرعه المصري اعلن مسؤوليته عن اسقاط الطائرة الروسية من دون ان يقدم تفاصيل حول طريقة اسقاطها.

وأضاف مصدر قريب من التحقيق، طلب عدم كشف اسمه، أن تفكيك شيفرة التسجيلات المتعلقة بمعطيات الرحلة، وتسجيل الأصوات الصادرة من غرفة قيادة الطائرة تفيد بأن كل شيء كان طبيعياً على مستوى الآلات او الأحاديث حتى الدقيقة الـ24 للرحلة عندما توقف الصندوقان عن العمل بشكل مفاجىء ما يدل على انخفاض مفاجىء جداً للضغط ناتج من انفجار.
وتابع المصدر أن المحققين استناداً إلى المعلومات المستقاة من الصندوقين الأسودين وأيضاً من ملاحظاتهم التي جمعت من مكان سقوط الطائرة إضافة إلى خبرتهم، يرجحون بقوة فرضية الاعتداء.
وقال المصدر أن فرضية الانفجار الناتج من خلل فني أو حريق مستبعدة بشكل كبير لأن التسجيلات في حالة مماثلة كانت سترصد شيئاً قبل انقطاع الاتصال وكان الطياران سيقولان شيئا.
لكن المصدر تدارك أن فرضية الانفجار العرضي العنيف تبقى ممكنة أيضا نظرياً، الا أنها هنا وانطلاقاً من الوقائع تعتبر ضئيلة الاحتمال بشكل كبير، مضيفاً أن أي طائرة لا يمكن أن تتوقف بهذا الشكل المفاجىء عن بث معلومات وهي تحلق على ارتفاع كبير ما لم يكن هناك انفجار.