19 November,2018

  تحديث وثائق السفر الخاصة بالفلسطينيين لتتناسب مع متطلبات منظمة الطيران الدولية

 نهاد-المشنوق   وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أولى اهتماماً خاصاً بمسألة عدم السماح للاجئين الفلسطينيين بالسفر بوثائق سفر وجوازات مرور لبنانية عبر أي مطار في العالم لأن القانون الدولي الصادر عن منظمة الطيران المدني الدولية <ايكاو> ينص على التزام كل الدول الأعضاء ومنها لبنان، بوقف العمل بالجوازات ووثائق السفر المكتوبة باليد وغير المقروءة الكترونياً بدءاً من 24 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري.

    وقد توصل الوزير المشنوق بعد التشاور مع المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم الى حل مؤقت من مسارين: الأول تحديث وثائق السفر الحالية تقنياً فلا تبقى مكتوبة باليد بل تطبع كي تصبح مقبولة من دول العالم على ان يتم الانتهاء منها قبل نهاية السنة الحالية. أما المسار الثاني فيقضي بطباعة وثائق جديدة وممكننة واصدارها للاعتراف بها دولياً، على أن تستغرق هذه المرحلة ثمانية أشهر.

   وكان السفير الفلسطيني في بيروت أشرف دبور قد بحث موضوع وثائق السفر مع اللواء ابراهيم ونال وعداً بمعالجة هذه المسألة وتحديث وثائق السفر خلال فترة زمنية قصيرة، في انتظار إصدار وثيقة جديدة وفق النظام البيومتري المعتمد لإصدار جواز السفر اللبناني.