20 September,2018

بو صعب كشف عن خليتين لتزوير الإمتحانات الرسمية تستخدمان تلامذة جامعيين متفوقين

image

عقد وزير التربية الياس بو صعب مؤتمراً صحافياً خصصه لكشف التفاصيل الأولية المتعلقة بشبكة تزوير الإمتحانات الرسمية، وقال أنه أمام أكبر وأخطر شبكة تزوير وغش في الإمتحانات الرسمية، إذ إنهم ضبطوا، وللمرة الأولى، شبكات منظمة ظهر حجمها وطريقة عملها في استقطاب المرشحين بمشاركة من الأهالي والوسطاء والمشغلين والمدارس.
وأغتنم المناسبة ليتوجه بالشكر إلى المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء إبراهيم بصبوص الذي أمن مواكبة التربية في التوسع الكبير بأعداد مراكز الإمتحانات بحيث تمكنت قوى الأمن من تغطية هذا التوسع بكل مهنية واحتراف. وتقدم بالشكر من قائد الجيش العماد جان قهوجي ومدير المخابرات العميد كميل ضاهر وجميع الضباط والعناصر الذين يسهرون على عزل مركز اللجان الفاحصة وعلى أمن الإمتحانات في كل لبنان.
وتابع أنه تم ضبط مشغلين ووسطاء ومدارس وطلاب جامعات يتولون تنفيذ أوامر المشغل، كما أن أهل التلامذة يتحملون المسؤولية. لقد اكشف حتى اليوم مشغلين اثنين لخليتين مختلفتين، إذ يأتي الطلب من أحد المرشحين إلى المشغل الذي يكلف تلميذ جامعة متفوقاً يتقاضى ألف دولار للشهادة المتوسطة في حين يتقاضي الطالب منتحل الصفة الذي يتقدم عن مرشح في الشهادة الثانوية معدل 2500 دولار لأحد المشغلين و 3000 دولار للثاني. وقد كشفت التحقيقات حتى اليوم أربعة منفذين تقدموا إلى الإمتحانات عن تلامذة آخرين.