24 September,2018

"بنزيمة" يريد مواجهة "فالبوينا" وجهاً لوجه!

image

كشف محامي مهاجم ريال مدريد الإسباني كريم بنزيمة، المتهم بمشاركته في ابتزاز زميله في المنتخب الفرنسي “ماتيو فالبوينا” وحضه على الدفع لأشخاص ابتزوه في قضية شريط فاضح، إن موكله يريد مواجهة لاعب وسط ليون وجهاً لوجه.
وستتولى القاضية “ناتالي بوتار” التي تشرف على القضية، مهمة البت في المواجهة ما إن يتقدم محامي بنزيمة بهذا الطلب رسمياً، وستقرر إذا كانت ممكنة وكيف ستتم.
ووجهت إلى بنزيمة تهمة تكوين عصابة إجرامية، ومحاولة ابتزاز “فالبوينا” بشريط إباحي، ووضع اللاعب قيد الرقابة القضائية مع منعه من الاتصال بأي طريقة كانت بزميله في المنتخب، والمتهمين الآخرين في هذه القضية.
واعترف بنزيمة أمام المحققين بتدخله في قضية ابتزاز “فالبوينا” وذلك بطلب من أحد المبتزين.
وبحسب مصدر مقرب من الملف، فإن بنزيمة اعترف أنه تدخل لدى “فالبوينا” بطلب من صديق طفولة لجأ إليه المحتالون الثلاثة، الذين كان الشريط الإباحي بحوزتهم، وأضاف المصدر أن كريم إتفق مع صديق الطفولة بما يجب عليه قوله حتى يتمكن زميله في المنتخب من التفاوض معه حصرياً.
وتابع المصدر أن المهاجم الدولي الفرنسي أكد أنه كان يرغب في تقديم خدمة إلى صديقه، دون التفكير في أنه يضر ب”فالبوينا” بهذا التدخل.
وكان المحتالون الثلاثة الذين هم رهن الاعتقال حالياً، اتصلوا وقتها بشخص رابع هو صديق الطفولة للشقيقين بنزيمة، بهدف استخدام مهاجم ريال مدريد في عملية الابتزاز، وأوقف المقرب من الدولي الفرنسي.
واتهم “فالبوينا” زميله في المنتخب بحضه – وإن كان بشكل غير مباشر – على الدفع لمبتزيه، وذلك في أول تصريح علني للاعب أدلى به لصحيفة “لوموند” أواخر الشهر الماضي.