26 August,2019

بري يريد الانتهاء من الموازنة قبل نهاية الشهر الجاري!

دعا الرئيس نبيه بري الى الاسراع في إقرار موازنة العام 2019 ليصار الى درسها في اللجنة النيابية للمال والموازنة وإحالتها على الهيئة العامة للمجلس قبل نهاية الدورة العادية لمجلس النواب مع نهاية شهر أيار (مايو) الجاري، واعداً بعقد جلسات متتالية للوصول الى إقرار الموازنة وتفادي أي تأخير إضافي. وبدا الرئيس بري خلال لقاءاته في عين التينة مقتنعاً بامكانية خفض العجز المرتقب في الموازنة لأن في ذلك إشارة الى رغبة الدولة اللبنانية في المضي بسياسة التقشف ووقف الهدر ومكافحة الفساد. ولم يمانع رئيس مجلس النواب في زيادة الرسوم على فوائد ودائع المواطنين في المصارف، لكنه دعا في المقابل الى أن تكون أي تعديلات على التعويضات أو التقديمات متوازية بين سائر موظفي الدولة.

تجدر الإشارة الى ان الرئيس بري استضاف الأسبوع الماضي رئيس مجلس النواب البرازيلي <رودريغو مايا> ووقع معه بروتوكول تعاون بين المجلسين اللبناني والبرازيلي، حيث أكد ان العلاقة بين البلدين مختلفة ومتميزة عن أي علاقة أخرى، واصفاً إياها بـ<العائلية>. ويهدف البروتوكول الى تجديد العلاقات بين اللبنانيين وتقويتها بناء على مبادئ العدالة والمساواة والمعاملة بالمثل.