22 September,2018

بري تمنى على عون والحريري الاسراع بإقرار الموازنة قبل نهاية ولاية المجلس!

 

بري الحريريتعهد رئيس مجلس النواب نبيه بري أمام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري خلال الاجتماع الثلاثي الثاني الذي جمعهم في قصر بعبدا، باسراع مجلس النواب في انجاز موازنة العام 2018 بعد اقرارها في مجلس الوزراء. وقال الرئيس بري للرئيسين عون والحريري ان اقرار الموازنة قبل انتهاء ولاية المجلس الحالي في 20 أيار (مايو) 2018 أمر ضروري وإلاّ فإن موازنة 2018 لن تبصر النور إذا ما بقيت الى ما بعد الانتخابات.

وبرر الرئيس بري اصراره على الاسراع في اقرار الموازنة بأن المجلس الجديد الذي سينبثق عن الانتخابات النيابية المقبلة لن يكون قادراً على درس مشروع الموازنة على الفور، إضافة الى ان حكومة جديدة سوف تشكل بعد الانتخابات لأن الحكومة الحالية تعتبر مستقيلة فور بدء ولاية المجلس الجديد. ولأن تشكيل الحكومات في لبنان يستغرق وقتاً طويلاً، إضافة الى اعدادها البيان الوزاري ونيلها الثقة وكلها مسائل تحتاج الى وقت، فإنه سيكون من المتعذر اقرار الموازنة الجديدة، علماً ان الحكومة التي ستشكل بعد الانتخابات قد تطلب استرداد المشروع لإعادة درسه. وهكذا تمر الأيام والصرف قائم على أساس القاعدة الاثني عشرية وهذا ليس في مصلحة الحكم ولا الحكومة!