23 September,2018

بريطانيا تحتفل بمرور 150 عاماً على نشر "أليس فى بلاد العجائب"

1451133تحتفل بريطانيا بمرور 150 عاماً على نشر قصة “أليس فى بلاد العجائب” للروائي البريطاني لويس كارول.
قصة الفتاة التى سقطت فى جحر أرنب لتنتقل إلى عالم خيالي يدعى بلاد العجائب، التى أمتعت أجيالا من الأطفال منذ نشرها عام 1865.

وروى كارول القصة للمرة الأولى فى الرابع من تموز 1862 بينما كان ذاهب إلى رحلة تجديف بالقارب برفقة الطفلة أليس وشقيقتيها فى نهر التايمز فى أوكسفورد، لكن روايتي “أليس” و”من خلال الزجاج” التى نشرت بعدها بست سنوات لا تزالان تأسران البالغين بتصويرهما المذهل والثوري للطريقة التى يبدو فيها عالم الكبار فى عيني طفلة فى السابعة من عمرها.

وتشمل تلك الاحتفالات إطلاق شركة “ليه بتي تياتر” عرضين أحدهما للكبار وآخر للأطفال فى صالة عرض “ذا فولتس”، وفى مهرجان مانشستر الدولي ستعرض مسرحية غنائية جديدة تحمل اسم “ووندر لاند” تروي حكاية الصبي “ألي” الذى يتعرض للمضايقة من أترابه فيهرب إلى عالم افتراضي على الإنترنت.

جدير بالذكر أن “أليس فى بلاد العجائب” هي قصة للأطفال كتبها الكاتب وعالم الرياضيات الإنجليزي لويس كارول في عام 1865 وهذا الاسم هو الاسم غير الأصلي لكاتب هذه الرواية إذ كان لا يريد أحد أن يعرف أنه معلم الرياضيات. المتدين ، فكتبها تحت هذا الاسم بينما أن إسمه الأصلي الذى لم يندثر بمرور الزمن هو تشارلز دودجسون، الذي كان عادةً ما يأخذ الفتيات الصغار ليروي لهن الروايات التي يرتجلها وبالصدفة أتت فكرة أليس فقرر أن يكتبها كي لا ينساها ولم يعرف انها ترجمت لأكثر من 71 لغة حول العالم وتتصدر الكتب الأكثر مبيعاً منذ نشرها وعلى مدى أربع عقود.