20 September,2018

بحضور محمد صبحي وسميحة أيوب... الإعلان عن ”مهرجان شرم الشيخ للمسرح“!

محمد صبحي ومازن الغرباوياقيم مؤتمر صحفي في الأسبوع الماضي للإعلان عن تفاصيل الدورة الثالثة من مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي والذي ينطلق ما بين 1 – 9 نيسان/ أبريل المقبل في شرم الشيخ.

قدمت المؤتمر الفنانة ريم أحمد وحضر تفاصيل كل من: <سيدة المسرح العربي> الفنانة سميحة أيوب الرئيس الشرفي للمهرجان، والفنان محمد صبحي والذي تحمل هذه الدورة اسمه، والدكتورة أمل جمال وكيل وزارة الشباب والرياضة، والمخرج مازن الغرباوي رئيس المهرجان، والفنانة وفاء الحكيم مدير المهرجان، والدكتورة إنجي البستاوي المدير التنفيذي للمهرجان.

في البداية اعتذر الفنان محمد صبحي فور حضوره المؤتمر عن الـتأخير الذي حدث معه بسبب الطريق، وأعلنت ريم أحمد أن المهرجان هو أول مهرجان تسابقي عالمي يختص بالشباب وتحديدا على أرض سيناء في مصر لفتح أفاق جديدة لسوق جديدة مما ينعكس أثره على السياحة والفن والأيدي العاملة في ذلك المجال.

هذا وقد أعلنت الفنانة سميحة أيوب عن منح درع باسمها ليكون من جوائز المهرجان، وكذلك أعلنت عن مفاجأة أخرى من الفنان محمد صبحي وهي جائزة مالية للعمل الفائز بالمركز الأول، وسوف يقوم بإنتاج وإخراج هذا العمل تشجيعاً منه للشباب، ريم أحمد تقدم الحفل وداعب صبحي الحضور بقوله: <الشباب مثلي أنا>.

وعبّر الدكتور حاتم ربيع عن شكره للحضور ولكل القائمين بهذا المجهود الرائع وقال إنه سعيد بأن هناك من يتبنى الجزء العملي والفرق المسرحية للشباب ويقدم عروضاً مسرحية للشباب على ارض الواقع، بينما أشارت الدكتورة أمل جمال إلى التعاون الحاصل بين لجان المؤتمر وقالت انه نتيجة شراكة استراتيجية وتعاون كل من وزارة الثقافة ووزارة الشباب والرياضة ووزارة الآثار ووزارة السياحة، وما هو جميل أن كل دورة تمر على المهرجان يوجد بها شيء جديد، وشكرت إدارة المهرجان وكل العاملين والقائمين على المهرجان.

وقد أعلنت إدارة المهرجان عن المكرمين في احتفال الافتتاح، وهم الفنان محمد صبحي والفنان محمد هنيدي من مصر، والفنانة منى نور الدين من تونس، والأستاذة خلديه التومي من الجزائر، والفنان محمد ممدوح من مصر، والفنان مصطفى خاطر من مصر، والكاتبة رشا خالد من مصر، والفنانة عائشة عبد الرحمن من الإمارات.

أما المكرمون في احتفال الختام فهم الفنان سيد رجب، والمخرج عصام السيد، والكاتب والمخرج محسن رزق، والفنانة مروة عبد المنعم، والمؤلف والمخرج المسرحي السعودي يوسف صالح الخميس.