24 October,2017

النجمة المصرية المتألقة روبي: الـتـمـثـيـــــل أبـعـدنــــــي عــــن الـغـنـــــــاء مــؤقــتـــــــاً لـكـنـنــــي أحـــــــــضّـر لـمــــــــشروع غـنـائــــــــي كـبـيــــــر!

 

روبى-(2)فنانة مختلفة، شقية وجذابة، وهي مثيرة للجدل، تمتلك قدرات تمثيلية هائلة، وتمثل حالة فريدة من النضج الفني، قدمت 9 أفلام سينمائية، وسطرت اسمها في سجل النجمات البارزات في عالم الدراما.

التقينا> روبي> لتتحدث عن ظروف انشغالها عن الغناء، ومفاجأتها لجمهورها، وحرصها على أن تكون جديدة ومتألقة، فماذا عن كواليس عملها مع محمد رمضان في فيلم <الكنز>، والصعوبات التي واجهتها خلال التصوير، وحقيقة الاختلاف بين أبطال العمل على ترتيب الاسماء على <الأفيش>؟ وغيرها الكثير من الأمور…

ــ أولاً ما هي أسرار حالة الخصام بينك وبين الغناء؟

– لا يوجد خصام لكنه نوع من التفرغ للتمثيل، فقد قدمت تسعة أفلام سينمائية كبيرة آخرها <الكنز>، وهذا أدى الى انشغالي عن الغناء بنسبة كبيرة، لأنني لا أستطيع أن أركز في أكثر من عمل في وقت واحد، ورغم ذلك حاولت أن أعود إلى جمهوري وقدمت أغنية جديدة بعنوان <لسه فيها كتير>، وقد حققت نجاحاً كبيراً.

ــ وكيف كانت ردود الفعل تجاه الأغنية؟

 – ردود الفعل التي تلقيتها حول الأغنية كانت أكثر من رائعة، وقد تابعتها بشغف على مواقع التواصل الاجتماعي، أبرزها نداء صريح من الجمهور يطالبني بالعودة للغناء وعدم الابتعاد عنه مرة أخرى، وهذا أثر في نفسي بشكل كبير، وأعمل حالياً على مشروع غنائي كبير، ولكنني ما زلت في مرحلة البحث عن كلمات وألحان جيدة تتناسب مع <الاستايل> الخاص بي.

ــ وهل يمكن أن تكشفي لنا عن طبيعة مشروعك الغنائي؟

– أحضر لـ<ميني ألبوم> يتضمن 3 أو 4 أغنيات على الأكثر ليكون عربون مصالحة مع جمهوري، أعوضه به عن فترة غيابي عن الغناء، علاوة على أغنية <سينغل> ستكون مفاجأة.

التلحين وبطولة <الكنز>

 

ــ وما هو سبب تفضيلك للـ<ميني ألبوم>؟

– أعتبر <الميني ألبوم> فرصة جيدة لتقديم نفسي كمطربة، بعيداً عن متاعب <الألبوم> الكامل ومصاعب انتاجه، كما انني لا أملك الوقت لتنفيذ <ألبوم> كامل حيث يحتاج إلى تفرغ، وأنا مشغولة بارتباطات فنية عديدة، سواء على مستوى السينما أو الدراما التلفزيونية، علاوة على اهتماماتي الأسرية.

ــ وما هو الجديد الذي ستقدمه روبي في <ألبومها> الجديد؟

– أخوض تجربة الابداع، محاولة التعبير عن نفسي كامرأة من خلال كتابة الكلمات والتلحين أيضا، وقد أثمرت المحاولة عن أغنية بعنوان <كل ما أبعد>، وهي احدى أغنيات <الميني ألبوم>، وأتمنى أن تحوز على اعجاب الجمهور.

ــ وهل خضت تجربة التلحين من قبل؟

– بالفعل فقد غيرت لحن أغنية <سلم علي> التي طرحتها بصوتي قبل عدة أشهر، حيث جعلتها من مقام <الماجير> الغربي، رغم أن أصل الأغنية لا يندرج تحت هذا المقام الموسيقي.

ــ وهل يمكن أن توضحي لنا فكرة تحويل فيلم <الإرهاب والكباب> إلى أوبريت غنائي؟

– ما أقصده هو تقديم صورة غنائية، نستعين فيها بجمل من السيناريو والحوار التي قدمها الفيلم، والصورة الغنائية فن معروف في الاذاعة المصرية، وأعتقد أن جمال الفكرة وجرأتها سيجعلان لها بريقاً وقبولاً لدى الجمهور.

ــ بعيداً عن الغناء.. كيف تم ترشيحك لبطولة فيلم <الكنز>؟

– اتصـل بــي المخرج شريف عرفة ووجدتـه يفـاجئني بترشيحه لي لكي أجسد دور <زينب> حبيبة <علي الزيبق> الذي يجسد شخصيته محمد رمضان، وأنا في الحقيقة أثق في شريف عرفة ولا أجد مفردات في اللغة توفيه حقه، فقد سعدت بمكالمته كثيراً، ووجدت نفسي متحمسة للعمل.

ــ ألم تتخوفي من فكرة تقديم فيلم <الكنز> على جزئين؟

– الفيلم ملحمة فنية تمت صياغتها بعناية على يد المؤلف عبد الرحيم كمال، وأنا أحترم تقديمه للفيلم على جزئين بالتوافق مع المخرج شريف عرفة، ولا أرى في ذلك مغامرة أو مخاطرة، فالعمل يطرح رؤيته الفنية الخاصة به والتي تفرض عوامل نجاحه.

التعاون مع محمد رمضان

ــ وماذا عن كواليس تعاونك مع محمد رمضان؟

– محمد رمضان ممثل محب لعمله ومخلص له، وأنا أحترم فيه هاتين الصفتين، حيث يبعث في نفوس زملائه الحماس لأي عمل يشارك فيه، مما يخلق حالة من التنافس أثناء التصوير، وهذا يصب بدوره في صالح العمل.

ــ ما حقيقة الخلافات على ترتيب الاسماء على <أفيش> الفيلم؟

– لا توجد خلافات، وكل ما تم تداوله حول هذا الأمر هو من قبيل الشائعات، فأنا لم أشاهد الفيلم في دور العرض حتى الآن، ولا أعرف كيف تم ترتيب الاسماء، ولا أنزعج من <أفيشات> الدعاية، وأضع الأمور في اطارها الطبيعي تماماً مثل باقي نجوم العمل.

ــ كيف خاض <الكنز> غمار المنافسة على الرغم أنه ليس فيلماً تجارياً؟

– فيلم <الكنز> يحتوي على جرعة من التشويق و<الأكشن>، مُمثلة في بحث جميع الشخصيات عن الكنز حيث يجمع الفيلم ما بين العناصر التجارية والمحتوى المحترم الجدير بالمشاهدة.

ــ وماذا عن ظروف بطولتك لفيلم <عيار ناري>؟

– تحمست كثيراً لفيلم <عيار ناري> بعد الاطلاع على السيناريو وطبيعة دوري فيه، فالفيلم اجتماعي تشويقي، وأنا أجسد شخصية صحافية تواجه الكثير من الصعوبات، وقد عدنا لتصوير الفيلم بعد فترة توقف بسبب الاجازات.

ــ وماذا عن كواليس العمل؟

– جمعتني الكواليس بالفنان أحمد الفيشاوي الذي أعتبره من أهم الممثلين في مصر، وكذلك الأمر بالنسبة لمحمد ممدوح، بالإضافة إلى المخرج كريم الشناوي الذي يخوض أولى أعماله الإخراجية، وقد تعاونا في تصوير الفيلم انطلاقاً من مبدأ الأسرة الواحدة، وان شاء الله تكون النتيجة مرضية ويحظى الفيلم بالنجاح.

ــ هل يمكن أن نقول أن روبي تعرضت للظلم في حياتها الشخصية؟

– يجب أن أعترف انني تعرضت لضغوط كثيرة في حياتي، لكن الضربات التي لا تقسم ظهر الانسان وتقويه، لذلك أنتشل نفسي بعيدا عن هذه الضغوط وأواصل حياتي.

ــ وما موقفك من دخول ابنتك عالم الفن؟

– لا أعترض على دخول ابنتي الوسط الفني بشرط أن يكون ذلك بناء على موهبة حقيقية سواء في التمثيل أو الغناء، ولن أعارض قرارها آنذاك.

ــ وماذا تتمنى روبي؟

– أتمنى رؤية نفسي في ابنتي، وأن تُحقق ما لم أستطع تحقيقه.