23 September,2018

الملك سلمان يرحب بالمصالحة الفلسطينية ويؤيد استراتيجية ”ترامب“ ضد إيران

  

الملك سلمان مجلس الوزراءترأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز جلسة مجلس الوزراء التي عقدت في قصر اليمامة في الرياض يوم الثلاثاء الماضي، وأطلع المجلس على فحوى الاتصال الهاتفي مع الرئيس الاميركي <دونالد ترامب>، الذي أكد خلاله <تأييد المملكة وترحيبها بالاستراتيجية الحازمة التي أعلنها <ترامب> تجاه إيران وأنشطتها العدوانية، ودعمها الإرهاب في المنطقة والعالم، وكذلك تأكيد المملكة التزامها التام باستمرار العمل مع شركائها في الولايات المتحدة لتحقيق الأهداف المرجوة>.

كما أطلع الملك سلمان، المجلس على نتائج استقباله أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وما جرى خلاله من استعراض للعلاقات الثنائية، والبحث في مجمل الأحداث في المنطقة، وكذلك فحوى الاتصال الهاتفي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، واطلاعه خلاله على اتفاق المصالحة الفلسطينية، وتأكيده أن <الوحدة هي أساس الطريق لتمكين الحكومة الفلسطينية من خدمة مواطنيها، وتطلع المملكة إلى أن يحقق هذا الإنجاز المهم آمال وطموحات الشعب الفلسطيني الشقيق>.

وأطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على فحوى الاتصال الهاتفي مع رئيس وزراء جمهورية العراق الدكتور حيدر العبادي، الذي أكد فيه <دعم المملكة لوحدة العراق وأمنه واستقراره، وعلى تمسك جميع الأطراف بالدستور العراقي لما في ذلك من خير للعراق وشعبه>.

وقال وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد العواد ان مجلس الوزراء اكد إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للهجومين اللذين استهدفا نقاطاً أمنية بمدينة العريش شمال سيناء بجمهورية مصر العربية، والتفجيرين اللذين وقعا في العاصمة الصومالية، والهجوم الذي وقع داخل مسجد في بلدة كيمبي في جمهورية أفريقيا الوسطى، وأسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من بينهم رجال أمن، مجددة وقوفها إلى جانب تلك الدول ضد التطرف والإرهاب، ومعبرة عن عزائها ومواساتها للضحايا، وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.