18 November,2018

المعلم: الأكراد يريدون شكلاً من الإدارة الذاتية في سوريا وهذا أمر قابل للتفاوض!

وليد-المعلمأعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم، في حديث تلفزيوني يوم الاثنين الماضي، أن إقامة نظام إدارة ذاتية للأكراد في سوريا أمر قابل للتفاوض والحوار في حال إنشائها في إطار حدود الدولة، وقال: <إنهم في سوريا يريدون شكلاً من أشكال الإدارة الذاتية في إطار حدود الجمهورية، وهذا أمر قابل للتفاوض والحوار>.

وجدد المعلم رفض الحكومة السورية بشكل قاطع للاستفتاء على انفصال إقليم كردستان عن الدولة العراقية، مشدداً على أن سوريا تدعم وحدة العراق، مؤكداً أن المعارك الرئيسية في سوريا شارفت على الانتهاء، وقال: <إننا نكتب الفصل الأخير من الأزمة>، مشدداً على أن الوجود الأميركي على أراضي بلاده غير شرعي، قائلاً في هذا السياق: <سنطرق كل الأبواب، وعندما تعجز الدبلوماسية سننظر في الحلول الأخرى>.

وفي سياق الهجمات المتكررة على سوريا من قبل إسرائيل، اعتبر المعلم أن الأولوية تتمثل حالياً بمكافحة تنظيمي <داعش> و<جبهة النصرة>، مشدداً على أن حكومة بلاده سترد على الغارات الإسرائيلية حال استمرارها.