19 November,2018

المخابرات البريطانية: إحباط 6 هجمات كبرى لـ"داعش" والقادم أسوأ!

image

حذّرت المخابرات البريطانية من هجمات واسعة وجماعية لـ”داعش” من المنتظر أن يقع تنفيذها في بريطانيا بشكل قاتل واستعراضي، وذلك بعد إحباط 6 هجمات على الأقل خلال الأشهر الأخيرة.
ونقلت صحيفة “دايلي تلغراف” عن رئيس جهاز المخابرات البريطانية “اندرو باركر” أن الجهاز نجح خلال الأشهر الماضية في إحباط ما لا يقل عن 6 هجمات كبرى، خطط لها “داعش”، كان سينفذها إرهابيون مؤيدون للتنظيم في بريطانيا.
وقال “باركر” إن مستوى التحذير من الخطر الوشيك بلغ درجة غير مسبوقة، وأن رجاله متيقظون على مدار الساعة بشكل لم يعرفه شخصياً منذ 32 سنة على الأقل في مسيرته المهنية في الجهاز.
وفي غضون ذلك، أكد “باركر” أن موظفي الجهاز يعملون بشكل دائم على معالجة الخطر الذي يشكله “داعش”، مشيراً إلى أن الجزء الأكبر من العمل يتمثل في مراقبة أنصار التنظيم بشكل دائم، إلى جانب متابعة حوالي 750 بريطانياً في سوريا يقاتلون في صفوف التنظيم.
ونقلت الصحيفة عن المسؤول البريطاني أن المشكلة الكبرى التي تواجه جهاز المخابرات البريطاني تتمثل في الخطر المتنامي، خاصة بسبب السهولة التي يخترق بها التنظيم وخطابه صفوف الشباب بفضل تقنيات الاتصال والقدرة على التوجيه والتأثير، ما جعل الجهاز يتحول في بعض الأوقات إلى جهاز اختراق الكتروني.
وأكد المسؤول البريطاني أن مستوى التهديد ضد بريطانيا من الخطورة والأهمية غير المسبوقة في تاريخها.