25 September,2018

الصحف الورقية الأمريكية ستختفي خلال 30 عاماً

image

ذكر موقع “ميديم” الأمريكي أن توزيع الصحف الأمريكية تراجع بشكل كبير، وهي المؤشرات التي توحي بتلاشي الصحف الورقية خلال ثلاثين عاماً.
وأشار إلى أن في أكتوبر/تشرين الأول الماضي كشف تقرير  أعدته شركة “ماكينزي” للأبحاث، أنه من المحتمل أن يتخلى  العديد من الأشخاص  عن الصحف المطبوعة والمجلات تماماً خلال السنوات القليلة المقبلة .
وتسائل  التقرير هل هذا التراجع بسبب الركود؟ أم أن معظم جمهور هذه الصحف الحاليين سيموتون تدريجياً على مدى السنوات الـ30 القادمة؟  هذا الأمر من شأنه أن يكون حدثاً مهماً، وخاصة أن جميع الصحف تقريباً تحصل على معظم عائداتها من الإعلانات المطبوعة، ولكن الوضع يتغير حالياً في ظل عالم تتطور فيه عادات الشباب الناضج بشأن الاستهلاك الإعلامي تطوراً سريعاً والميل إلى الصحافة الإلكترونية..
وأوضح التقرير أن صحيفة “غلوب” لديها 115 ألف مشترك في النسخة الورقية، و205 ألف مشترك في العدد الصادر  يوم الأحد فقط، الأمر الذي يثير كثير من الدهشة نظراً لأنه من المفترض أن يكون معدل التوزيع الصحيفة أكبر من ذلك بكثير.

image

ويظهر الرسم البياني بالأرقام متوسط ​​إجمالي التداول والتوزيع  الأسبوعي لـ 25 صحيفة أمريكية مطبوعة من خلال الاشتراك أو أكشاك بيع الصحف فى  مارس/آذار 2013 ومقارنتها بسبتمبر/أيلول 2015.
ووصف التقرير النتائج التي حققتها الصحف في الطباعة والبيع خلال عام 2013، بأنها كانت جيدة، وأن الواقع الحالي فرض مزيداً من الضغوط على تلك الصحف.
وأبدى التقرير العدد من الملاحظات السريعة من بينها أنه لا تزال هناك اثنين فقط من الصحف المطبوعة في البلد بأكمله  وهما “وول ستريت جورنال” و”نيويورك تايمز” التي تبيع أكثر من نصف مليون نسخة في متوسط ​​أيام الأسبوع، وستة فقط التي تبيع ربع مليون نسخة.
وأكد أن  نسبة توزيع  الصحف الورقية في تراجع حاد متسائلاً ماذا ستكون نهاية هذا التراجع؟!.