20 September,2018

  السفير البريطاني من الديبلوماسية الى التدريس الجامعي لسنتين... ثم الخارجية البريطانية!  

 طوم+فليتشر   السفير البريطاني في لبنان <طوم فليتشر> يستعد لمغادرة لبنان بعدما أنهى فترة عمله الديبلوماسي فيه، وقد ازدحمت <أجندة> مواعيده بدعوات التكريم التي تقام على شرفه لمناسبة انتهاء عمله في لبنان نظراً الى كثافة العلاقات التي أقامها خلال وجوده في بيروت والتي تجاوزت الشق الديبلوماسي الى صداقات مع رسميين وسياسيين وشخصيات اجتماعية واقتصادية.

    السفير <فليتشر> سينتقل من بيروت الى أبو ظبي حيث من المقرر أن يمضي فترة سنتين في حقل التدريس لدى جامعة <نيويورك> في عاصمة دولة الإمارات العربية، على أن يعود بعد ذلك الى وزارة الخارجية البريطانية لتسلم موقع ديبلوماسي جديد بعدما يكون قد أمضى في حقل التدريس الجامعي زهاء سنتين. ويبدي السفير <فليتشر> سعادة في الفترة الانتقالية التي سيمضيها في أبو ظبي بين التدريس الجامعي والعمل الديبلوماسي لأنه بذلك يكون قد اكتسب المزيد من المعرفة ونقل خبرته الى الطلاب الجامعيين الشباب.

     وكان السفير <فليتشر> قد أمضى ليل السبت الماضي مع زوجته في ستديوات تلفزيون <أم بي سي> في زوق مصبح حيث حضر الحلقة النهائية من برنامج المواهب <اكس فاكتور> وحرص على تهنئة المشاركين فيه ومعديه والناطق باسم مجموعة <أم بي سي> الزميل مازن جبران حايك على الانتاج الفني الضخم.