21 September,2018

السفـــارة السعـــودية فـــي القاهـــرة تفتــح أبوابهــا للتعزيــة والمبايعـــة

موفد-البابا-تواضروس-الثاني  

على مدى ثلاثة أيام، فتحت السفارة السعودية في القاهرة أبوابها لتقبل العزاء بالملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز، واستقبل السفير السعودي أحمد عبد العزيز قطان الذي اغرورقت عيناه بالدمع أكثر من مرة السياسيين والمسؤولين والسفراء العرب جميعاً والإعلاميين  وبعض الفنانين المشاركين في العزاء

كما تم فتح سجل عزاء في مقر السفارة السعودية للمواطنين السعوديين الموجودين في مصر لمبايعة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملكاً للبلاد، والأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود ولياً للعهد، والأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز آل سعود ولياً لولي العهد

و كان المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية السابق، والرئيس الحالي للمحكمة الدستورية العليا، في مقدمة المعزين، وكذلك حضر إلى مقر السفارة لتقديم العزاء في الفقيد الراحل اللواء أحمد جمال الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الأمنية ومكافحة الإرهاب، وأشرف سلمان وزير الاستثمار، ورؤساء الأحزاب السياسية وحمدين صباحي، المرشح الرئاسي السابق، وسفير لبنان الدكتور خالد زيادة ، وعدد كبير من أبناء الشعب المصري. ومن الفنانين سامح الصريطي الذي أرسل برقيات تعزية باسم اتحاد النقابات الفنية وحسين فهمي وعزت العلايلي ومديحة يسري  ويسرا ونادية الجندي ومحمد هنيدي والمخرج خالد يوسف والمنتج محمد فوزي وغيرهم

نادية-الجنديالسفير-أحمد-عبد-العزيز-قطان المنتج-محمد-فوزي-و-مديحة-يسري مفتي-مصر-الأسبق-فريد-واصل المستشار-عدلي-منصور يسرا-و-عزت-العلايلي