16 November,2018

الروس للأسد: لسنا موظفين عند النظام السوري!   

الاسداعلان الهدنة الروسية في حلب خلال الأسبوع الماضي جاء ليطرح أسئلة عن مستوى التنسيق الذي بدأ هزيلاً ليس فقط مع النظام السوري بل كذلك مع حلفائه الايرانيين الذين تكبدوا خسائر فادحة في حلب مع مقاتلي حزب الله في غياب الطيران الروسي.

وبات واضحاً ان اجتماع وزير الدفاع الروسي <سيرغي شويفو> بالرئيس السوري بشار الأسد لم يصل الى نتيجة ايجابية، وينسجم مع عبارة قالها نائب روسي مؤخراً وهي <ان روسيا لا تعمل عند النظام السوري أو عند حلفائه، وطيرانها ليس مجرد غطاء جوي>.