20 November,2018

الدول المانحة مديونة للبنان بمئات  ملايين الدولارات

 

salam-derbass   يتكل اللبنانيون هذا الشهر على مناسبتين اقتصاديتين: الأولى قمة الكويت الاقتصادية الثالثة للدول المانحة والقمة العربية التي ستعقد في القاهرة في أسبوع واحد مع قمة الكويت..

   وفي دراسة لوزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس ان أقل مبلغ يمكن توفيره للبنان من الدول المانحة موزع على قسمين: قسم لدعم تكاليف النزوح السوري التي ترهق خزينة الدولة اللبنانية، وأقل مبلغ لسد هذا العجز هو مليارا دولار. أما القسم الثاني فمتعلق بالمساعدات الانسانية للبنانيين المحرومين من فرص العمل والعيش الكريم.

    وكانت الدول المانحة في قمة الكويت الأولى قد قصّرت عن تسديد ما يتوجب عليها للبنان ولم تتجاوز مساعداتها الموعودة الـ57 بالمئة، فيما قصّرت الدول المانحة في قمة الكويت الثانية عن تسديد 57 بالمئة من المتوجب عليها، أي ان لبنان ممثلاً بالرئيس تمام سلام وبوزير الشؤون رشيد درباس سيطالب بالمبالغ التي لم تدفع في قمتي الكويت الأولى والثانية بالإضافة الى ملياري دولار لمساعدة النازحين السوريين.