13 November,2018

الحريري قال ”كلاماً كبيراً“ بحق الرافضين للتسوية خلال حرب الجرود

 

سعد الحريريكشف مصدر وزاري لـ<الأفكار> ان رئيس الحكومة سعد الحريري قال <كلاماً كبيراً> خلال الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء في قصر بعبدا وذلك في معرض كلامه عن التطورات الأمنية الأخيرة ونجاح الجيش في معركة <فجر الجرود> على رغم ما قيل فيها من كلام وتعليقات. وفي هذا السياق أشار الحضور الى ان الرئيس الحريري أبلغ الوزراء أن الجدل القائم حول أحداث الجرود وما قيل عن دور للجيش في الحد من تداعياتها الداخلية، لا طائل تحته لأن السلطة السياسية غطت الجيش في مواجهاته مع التنظيمات الارهابية وأطلقت يده في المعالجات الميدانية وما تلاها من مخارج أدت الى انسحاب المسلحين من الأراضي اللبنانية كافة التي كانوا يحتلونها في جرود الحدود الشرقية.

وأشار المصدر الى ان الرئيس الحريري أبلغ الوزراء ان كل ما يقال حول هذا الموضوع لن يؤثر على ما تم الاتفاق عليه لإنهاء الوضع الشاذ الذي قام في المناطق الحدودية الشرقية و<اللي مش عاجبو يدق راسو>، رافضاً في المقابل التشكيك بالاحساس الوطني الذي لدى أعضاء الحكومة مجتمعين ومنفردين بحيث تنسب إليهم مواقف لا تمت الى الحقيقة بصلة، بل تندرج في إطار المزايدات حيناً والتشكيك بالدولة أحياناً.