23 September,2018

الجمهوري "راين" لرئاسة النواب في الكونغرس الأمريكي!

image

إنتخب الجمهوري المحافظ “بول راين” الخميس 29 أكتوبر/تشرين الأول رئيساً لمجلس النواب الامريكي، فأصبح بذلك الرجل القوي الجديد في الكونغرس والمحاور البارز للرئيس أوباما حتى نهاية ولايته.
وأصبح راين (45 عاما) بعد تأدية القسم أمام المجلس، في أقوى موقع بالكونغرس، والرجل الثاني في الترتيب لتولي رئاسة البلاد، بعد نائب الرئيس، في حال شغور المنصب في البيت الأبيض لأي سبب.
وسيتيح انتخابه طي صفحة خلافات داخلية استمرت 5 سنوات، وحالة من الاضطراب مستمرة منذ أكثر من شهر في حزب الأكثرية البرلمانية – الحزب الجمهوري.
ويمثل “بول راين” ولاية وسكنسن منذ انتخابه في 1998، وقد اختارته الكتلة الجمهورية الأربعاء لخلافة “جون باينر”، الذي أعلن أواخر سبتمبر/أيلول، وبصورة مفاجئة، أنه ينوي التقاعد.
ومهمة “راين”، الذي كان على لائحة “ميت رومني” للانتخابات الرئاسية في 2012، هي استعادة الثقة بـ “حزب الشاي” من خلال اتباع اسلوب ديموقراطي في إدارة المؤسسة.
وحصل “راين” على 236 صوتاً من أصل 435 في مجلس النواب، فيما حصلت النائبة الديمقراطية “نانسي بيلوزي” على 184 صوتاً، وصوّت 9 من 247 جمهورياً للمحافظ “دانيال وبستر”.