19 September,2018

الجزائر تستعد لافتتاح جامع ضخم بكلفة خيالية


ربما ستكون الجزائر في موضع حسد من قبل العالم الإسلامي نظراً لكسرها الرقم القياسي ببنائها أكبر مسجد عصري توشك أشغال بنائه على الانتهاء.
وقد بدأت أشغال بناء جامع الجزائر أو الجامع الكبير منذ عام 2011، ويوصف بأنه ثالث اكبر مسجد، كما يضم هذا المسجد الألماني التصميم أطول مئذنة في العالم.
وحتى الآن، تعد مئذنة مسجد الحسن الثاني في الدار البيضاء بالمغرب هي الأطول حيث يصل طولها إلى 689 قدماً بعد أن تمت إعادة افتتاحها في عام 1993، بينما تشير التقارير إلى أن مئذنة الجامع الكبير ذات السقف الزجاجي ستكون الأطول حيث يصل طولها إلى 869 قدماً.
وقد لازم التأخير والنكسات المشروع الذي بلغت تكلفته 1.5 مليار دولار منذ أكثر من 4 سنوات مضت على بدء الإنشاء، ومع ذلك فإن الزيادة المفاجئة للعاملين في المشروع والذين وصلت أعدادهم إلى 1600، يعني أن الانتهاء من المشروع سيتم قبل نهاية هذا العام.
وكان من المقرر أن يفتتح المسجد في شهر سبتمبر/أيلول لكن تم التأجيل إلى شهر ديسمبر/كانون الأول من هذا العام.
ويطل الجامع على خليج الجزائر العاصمة ويضم قاعة للمصلين تتسع لأكثر من 35 ألف شخص وساحة ومكتبة ومركزاً ثقافياً وداراً للقرآن، فضلا عن حدائق وحظيرة للسيارات ومبانٍ إدارية وأخرى خاصة بالحماية المدنية والأمن وفضاءات للإطعام.