19 September,2018

الجبالي.. هل يتسلق جبل الرئاسة في تونس؟

    4 على صفحته في <الفايسبوك> أعلن رئيس الوزراء التونسي السابق حمادي الجبالي، انفصاله عن قيادة حركة <النهضة> الاسلامية، وبقاءه في الحركة كعضو فقط، والجبالي منقطع منذ مدة عن حضور اجتماعات مجلس الشورى للحركة، ويريد من ذلك تقديم نفسه كمرشح لانتخابات الرئاسة المقبلة في تونس من موقع الشخصية المستقلة. والمرجح أن تجري هذه الانتخابات قبل نهاية هذا العام.

     ولأن الجبالي كان الرجل الثاني في حركة <النهضة>، فإن زعيم هذه الحركة راشد الغنوشي لا يجد البديل المناسب للرجل المستقيل، خصوصاً وأن المتشددين في الحركة يريدون البديل واحداً منهم، بعدما أخذوا على الغنوشي موافقة على ترك السلطة من أجل حكومة تكنوقراط برئاسة مهدي جمعة.

     والجبالي (65 سنة) من مواليد بلدة سوسة التونسية السياحية وابن لنجار، وخريج هندسة من جامعات باريس، وحكم عليه نظام الرئيس بورقيبة عام 1987 بالسجن بسبب مقالة صحفية!