18 November,2017

افتتاح معرض الكتاب الفرنكوفوني في بيــروت برعايــة الــرئيس عــون!

 

1 افتتحت في <البيال> يوم السبت الماضي، الدورة الرابعة والعشرون من معرض الكتاب الفرنكوفوني الذي دعت اليه وزيرة الثقافة الفرنسية <فرنسواز نيسين> وينظمه المعهد الفرنسي في لبنان بالاشتراك مع نقابة مستوردي الكتب، برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ممثلاً بوزير الثقافة السابق روني عريجي وحضور ممثل رئيس مجلس النواب نبيه بري النائب عاطف مجدلاني، ممثل رئيس الحكومة سعد الحريري وزير الثقافة غطاس خوري، وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، هاني شميطلي ممثلاً وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، السفير الفرنسي <برونو فوشيه>، سفير بلجيكا <ألكس لينرت>، سفير رومانيا <فيكتور ميرسيا> ورئيس جامعة القديس يوسف الاب سليم دكاش ووجوه ثقافية فرنسية ولبنانية.

وفي كلمة له رأى الوزير خوري ان <المطالعة هي بوابة الإنسان إلى العالم، تحمله إلى عوالم جديدة يتوجها الإبداع الإنساني بأجمل الكلمات>، لافتاً الى <اننا نتلقى الكتاب جاهزاً للقراءة، ولكن حبذا لو فكرنا قليلاً بكمية الجهد الخلاق والإبداع الذي بذله المؤلف قبل أن يصل إلينا لنقرأه. هذا المؤلف، الذي أراد من خلال كتابه، إن كان رواية أو دراسة او بحثاً، أن يشاركنا أفكاره وأحلامه ورؤيته لافاق جديدة لامتناهية>، كاشفاً عن السعي إلى إلغاء الرقابة على جميع أشكال الإنتاج الثقافي، وإلى تعزيز قوانين حماية الملكية الفكرية.

وتحدثت الوزيرة < نيسن> فرأت ان <المعرض يجسد انفتاحنا على العالم وصداقتنا مع لبنان ومع العالم الفرنكوفوني>، معتبرة ان الفرنكوفونية، غنية بتعدد اللغات، قادرة على بناء جسور بين اللغات والاجيال والشعوب وتسمح بنقل المعرفة والافكار والمشاريع التي تمكننا من جبه التحديات العالمية>.

23 54a 6 7