17 December,2018

إمارة أبو ظبي تسجل رقماً قياسياً في المؤتمرات وزوارها عام 2016 بلغ 4 ملايين و400 ألف نسمة

 

سلطان-الظاهريالمؤتمرات دوارة في العالم العربي من بيروت الى أبو ظبي. فقد أعلن مكتب أبو ظبي للمؤاتمرات عن تحقيق نجاح قياسي في استقطاب الأعمال في الإمارة خلال عام 2016 عبر قيادة المبادرات الرامية الى استضافة مؤتمرات بارزة في السنوات المقبلة ودعمها. وأشار الى جذب ما تعداده أربعة عشر مؤتمراً بالتعاون مع الشركاء والأطراف المعنيين. وتوقع مكتب أبو ظبي للمؤتمرات أن يشارك في هذه المؤتمرات أكثر من 35 ألف مشارك، وهي المرة الأولى التي تفوز فيها إمارة أبو ظبي بهذا العدد من ملفات استضافة المؤتمرات خلال سنة واحدة.

في طليعة المؤسسات التي استضافها مكتب أبو ظبي للمؤتمرات هي دورة الألعاب الأولمبية العالمية الخاصة لسنة 2019 التي من المتوقع أن تستقطب عشرة آلاف مشارك، والمؤتمر الدولي للطب ومهن الرعاية الصحية، ومؤتمرات <أوتاوا> عام 2018 والاتحاد العالمي للبدانة والمؤتمر العالمي لمواجهة مرض السمنة والسكري في دول الخليج خلال هذا العام. وبلغ من فيض المؤتمرات التي يرعاها مكتب أبو ظبي أن أصبحت إمارة أبو ظبي بفضل رعاية نائب رئيس الإمارات المتحدة ولي العهد الشيخ محمد بن زايد، والمدير التنفيذي لقطاع السياحة بالنيابة في الإمارة سلطان الظاهري ان هذه المنجزات تنعكس ايجاباً على نمو سياحة المؤتمرات والحوافز في أبو ظبي، وان الإمارة توفر طيفاً متنوعاً من الأماكن ووجهات الإقامة ومعالم الجذب السياحي المستمرة في النمو. واعتبر ان تسجيل الإمارة رقماً قياسياً في عدد زوارها العام الماضي والبالغ 4,4 ملايين يشكل منصة راسخة لمضي قدماً بعزيمة أكبر نحو المستقبل.