25 September,2018

"أنجلينا جولي" تحت المطر مع النازحين في زحلة!

image

حثّت الممثلة الأمريكية الشهيرة “أنجلينا جولي” المبعوثة الخاصة للمفوضية السامية للاجئين خلال زيارة لها إلى مخيم اللاجئين في منطقة البقاع بلبنان القوى العالمية على فعل المزيد لإنهاء الحرب المستمرة منذ خمسة أعوام في سوريا ومساعدة ملايين الفارين من النزاع.
وقالت “جولي” إن التأقلم مع الأزمة الإنسانية المتنامية ليس بديلاً عمليا للحل الدبلوماسي.
وأضافت أثناء زيارتها مخيماً مؤقتاً في بلدة سعدنايل في منطقة البقاع اللبنانية التي تبعد 15 كيلومتراً عن الحدود مع سوريا أنه لا يمكننا أن ندير العالم عبر مساعدات الإغاثة كبديل عن الدبلوماسية والحلول الدبلوماسية.
وتجمع اللاجئون حول “جولي” وهم يتحدون المطر الغزير والرياح القوية.

image

وفي إشارة إلى موجة اللاجئين السوريين الهائلة التي تدفقت على دول الجوار التي تستضيف الملايين على أراضيها قالت “جولي” إن المشكلة لا تنحصر في أوضاع عشرات الآلاف من المهاجرين في أوروبا.
وتستضيف تركيا ولبنان والأردن الأغلبية العظمى من اللاجئين البالغ عددهم 4.8 ملايين. ويستضيف لبنان مليون لاجئ وهو عدد يمثل ربع عدد سكانه.

image

وأشادت المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة خلال اجتماعها مع وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، بدور لبنان في أزمة النازحين السوريين، مشددةً على أنّ لبنان يجب أن يكون قويّاً.
وأوضحت “جولي” للمشنوق أنّ “لبنان يجب أن يكون قويّاً لأنّه لا يوجد بلد في العالم قدّم للنازحين السوريين ما قدّمه هو.
وعن الانتخابات البلدية، قالت “جولي” للمشنوق: “نزولاً عند طلبكم سأفعل ما بوسعي لحثّ نساء لبنان على المشاركة في الانتخابات البلدية”.