17 November,2018

أسرة نور الشريف تهدي مقتنياته لمكتبة الإسكندرية

image

تلقّت مكتبة الإسكندرية إهداءاً ضخماً ومهماً من أسرة الفنان الراحل نور الشريف يضم مجموعة المقتنيات الخاصة به والتي توثق سيرته ومسيرته الفنية.
وجدير بالذكر أن نور الشريف واحد من أبرز الفنانين المصريين، وهو من مواليد عام 1946 ولد في حي الخليفة بالقاهرة، اسمه الحقيقي محمد جابر محمد عبد الله، تزوج من الفنانة بوسي وله منها بنتين هما سارة ومي، وقد قدّم نور الشريف عدة أدوار في السينما المصرية بدأها عام 1966 مع فيلم “قصر الشوق” ومن بعده قدّم عدد كبير من الأدوار الفنية الهامة في تاريخ السينما المصرية والعربية، وفي عام 1999 قدم نور الشريف فيلم “العاشقان” الذي قام فيه بتجربة الإخراج لأول مرة، كما تألق أيضاً في التلفزيون المصري من خلال مسلسلاته الأشهر “لن أعيش في جلباب أبي” و”الرجل الأخر” و”عائلة الحاج متولي” وعدة مسلسلات تاريخية أهمها “هارون الرشيد” و”عمر بن عبد العزيز”. وتوفي عام 2015 بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز 69 عاماً.
ويضم الإهداء الذي قدمته أسرة الفنان ممثلة بالفنانة بوسي وأبنتيه الفنانة الشابة مي نور الشريف وسارة نور الشريف إلى مكتبة الاسكندرية مجموعة هامة من الصور الفوتوغرافية الخاصة مع العديد من الفنانين وأثناء تكريماته المختلفة وصور عائلية له هو وأسرته و أيضاً ألبوم الزفاف الخاص به هو والفنانة بوسي، وأيضاً يضم العديد من الجوائز الحاصل عليها، وكذلك مكتبته وهي تضم الآلاف من الكتب في جميع المجالات، وعدد كبير جداً من الكتب المدوّن عليها بخط الفنان نور الشريف من تقييمه على الكتاب وملاحظاته عليه وغيرها من التدوينات.
ومن المقرر أن يتم تكريم الفنان الراحل نور الشريف في احتفالية تقام داخل بيت السناري في ذكرى ميلاده، وبجانب الاحتفالية معرض لأهم مقتنيات الفنان التي قدمته أسرته للمكتبة وذلك بحضور عائلته.