19 September,2018

”أردوغان“ يعلن فوزه بولاية رئاسية جديدة والمعارضة تشكك بالنتائج!

 

اردوغان

أعلن الرئيس التركي <رجب طيب أردوغان> فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم الاحد الماضي، مستنداً إلى نتائج غير رسمية، محذراً في الوقت ذاته المعارضة من التشكيك في النتائج التي يقول المنافسون إنها غير صحيحة، وقال في خطاب تليفزيوني لأنصاره من شرفة مقر حزب العدالة والتنمية في أنقرة إن <الجماهير اختارتني رئيساً بناء على النتائج غير الرسمية>.

 

وأكد <أردوغان> أن بلاده ستواصل <تحرير الأراضي السورية> حتى يتسنى للاجئين العودة لوطنهم بأمان، وقال إن <تركيا ستتحرك بشكل أكثر حسماً ضد المنظمات الإرهابية حتى تتحرر الأراضي بشكل كامل، وسنرفع من مكانة دولتنا في المحافل الدولية.. ليس أمامنا وقتاً لإضاعته، نحن نعرف ذلك>.

وشهدت تركيا يوم الأحد الماضي انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة تجاوزت نسبة المشاركة فيها 88 بالمئة حسب نتائج أولية غير رسمية، وأظهرت النتائج الأولية حصول <أردوغان <على 53.5 بالمئة لدى فرز 90 بالمئة من الأصوات، بينما حصل أقرب منافسيه <محرم إنجه> مرشح حزب الشعب الجمهوري على 30.3 بالمئة، واحتل زعيم حزب الشعوب الديمقراطي الكردي <صلاح الدين دميرتاش> المركز الثالث بنسبة 7.6 بالمئة، في وقت جاءت رئيسة حزب الخير <ميرال أكشنار> رابعاً بنسبة 7.5 بالمئة.

وشكك المرشح <إنجه> في التقارير التي بثتها وكالة الأنباء الرسمية في البلاد واتهمها <بالتلاعب>، مشيراً الى أن 37 بالمئة فقط من صناديق الاقتراع تم فرزها بالفعل عندما ذكرت وكالة الأناضول اليوم الأحد أنه تم فرز أكثر من 85 بالمئة، واتهم وسائل الإعلام الحكومية بشن حرب نفسية والتلاعب بالنتائج، داعياً إلى عدم الوثوق في الأرقام المعلنة.