26 September,2018

أبو سياف وصل بالإرهاب الى جزر الفيليبين

 

edwardoوصلت حركات الإرهاب وعلى رأسها ابو سياف المتخصص في خطف الرهائن والمبادلة عليهم بالمال الى الفيليبين، وهناك استطاع أن يحتجز عدداً من الرهائن والمبادلة على كل منهم بمبلغ 600 ألف دولار.

وخلال عملية عسكرية لجيش الفيليبين بقيادة الجنرال <ادواردو آنو> تم يوم 12 نيسان/ أبريل في جزيرة <سولو>، قتل الداعية الإسلامي أبو رامي وهو اللقب الحركي لمعمر العسكري، زعيم فرقة أبو سياف المسؤول عن خطف وقتل رهائن كثيرين، وقد كلفت العملية سقوط أربعة جنود فيليبينيين.

وكانت جماعة أبو سياف قد خطفت في شباط/ فبراير الماضي اثنين من الكنديين هما: <جون ريسدل> و<روبرت هول> والألماني <يورغن كانتنر> وقد قتلهم ذبحاً.